الجمعة، 23 مارس، 2007

حصة فلسفة حول فلسفة الجنون


كتير وصفوني بالجنون علي المدونة ده والبعض اكتفي بوصف كتاباتي بالجنون اخرها كانت القارئة الفاضلة ايمان والي رديت عليها ده شرف ليا ويارب أكون عند حسن ظنك لان باختصار الجنون عندي حاجه جميلة جدا ، وانا كنت وعدت القارئة الغالية وكل القارء اني هنشر حاجه عن فلسفة الجنون عندي وجه وقتها .

من وجهة نظري الجنون هو شعور انساني بحت مثله مثل الحب والكره والخوف والجوع ... الخ .

والجنون - كشعور انساني - ينتاب الانسان عند شعوره بالملل ، فالانسان بطبيعته محب للتغير يمفت الوضع الحالي مهما كان ، وعندما يشعر الانسان بالملل ونفيف اليه عدم الرضا عن المجتمع يكون الناتج الطبيعي هو الجنون - ايه الكلام الكبير ده يا أبو حميد ؟؟؟ -

ملل+عدم رضا عن المجتمع ---->جنون

ويكون الجنون في هذه الحالة هو أول طريق التغيير الصحيح وبدونه لا يكون التغيير ، فتصدر عن الانسان أفكار تستطيع ان تغير العالم كله وليس واقعه فقط ويفجر طاقات لم يعرفها عن نفسه قط فنستطيع ان نصف الجنون في هذه الحاله أنه

* مفجر أبداعات * محطم قيود * الجسر للمستقبل - غير بتاع الوطني-

والدليل علي هذا الكلام - الجامد - أن كل العظماء علي مر التاريخ سواء كانوا علي الصعيد الديني السياسي أو العلمي ... الخ ومن غيروا مسار هذا التاريخ وصفوا جميعا بالجنون ومنهم من لازمه هذا الوصف حتي بعد كل ما حقق .

ويكون دائما الاعتراف بالجنون أو وصف الانسان بالجنون هو اول درجات العقل والذي يكتمل باكتمال الانجاز والتغيير سواء علي الصعيد الذاتي أو المجتمعي .

أما جنون المرض ( أو فقد العقل ) فهو تطور طبيعي لنفس المعادلة السابقه مع عدم القدرة علي التغيير وضعف داخلي تؤدي بالانسان للانفصال عن واقعه الي واقع أخر يرسمه في خياله ويحقق فيه إنجازاته الخيالية وهذا الانسان ضعيف جدا لدرجة أن الله لا يحاسبه علي افعاله

ملل +عدم رضا عن المجتمع ---ضعف---> جنون مرضي

وملخص هذا أن الجنون نوعان نوع يسمو بصاحبه الي السماء السابعه ونوع يريح صاحبه من هم الدنيا الذائلة .

أي انه في الحالتين مفيد فمرحبا بالسراية الصفرا .




في30,كانون الثاني,2007 - 02:38 صباحاً, مجهول كتبها ...
شكر على هذه المدونة الجميلة







وتحياتي
في30,كانون الثاني,2007 - 02:40 صباحاً, مجهول كتبها ...
ولسه ياما يعمل فينا المجتمع
في30,كانون الثاني,2007 - 06:20 صباحاً, هشام برجاوي كتبها ...
ربما يصح أن نتبنى تفسيرك لظاهرة الجنون، و التي قد نختزلها في الافتقاد لجمالية الحياة.
أثمن تحليلك المقتبس من الواقع الاجتماعي.
في31,كانون الثاني,2007 - 01:29 صباحاً, وفاء الفيلاسوفة كتبها ...
حلـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــو كلامك ,,,,,

بارك الله فيك و حقق لك أُمنياتك و أحلامك و طموحاتك و فرج همومك و نفس كروبك ,,,

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآمين ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,
في31,كانون الثاني,2007 - 01:38 صباحاً, وفاء الفيلاسوفة كتبها ...
و الله الجنون أحلى ما في الدُنيا ,,,,,

بارك الله فيك و إختارك من أحبابه و أسعدك دنيا و آخرة ,,,
في31,كانون الثاني,2007 - 01:40 صباحاً, وفاء الفيلاسوفة كتبها ...
و تسمح لي أدون الموضوع عندي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
في31,كانون الثاني,2007 - 01:28 مساءً, مجهول كتبها ...
مع علمي بكونك طالب بكلية العلوم ولكن لك راى في الحياة والناس واراك تفلسف كل شيء ....... ومع هذا الفكرة جيدة ..... بس حاسب من السرايا الصفرا ويخوفي عليك
في31,كانون الثاني,2007 - 01:31 مساءً, مجهول كتبها ...
ما تقوله يدعو للتامل ولكن تذكر رفع القلم عن ثلاثة اظنك واحد منهم .... صديق مبروك المدونة ....والي الامام
في04,شباط,2007 - 12:03 مساءً, مجهول كتبها ...
مجهول\ كلام كويس بس تعتقد عشان الكل يحقق احلامه يتجنن معتقدش
في04,شباط,2007 - 05:05 مساءً, أحمد عبد الفتاح كتبها ...
عم الجهول :- كل بني ادم مننا جواه مجنون عايز ينطلق . لو انت فهمت الجنون الي عايز اوصله في المقال هتعرف انك عمرك ما تحقق حلم الا بيه ، لكن لو لسه عند مفهومك القديم يبقي مش ذنبي حاول تفهمني تاني ويسرني انك تستفسر مني عن اي شئ مش فاهمه

ليست هناك تعليقات:

شارك مع اصدقائك

Share |