الجمعة، 23 مارس، 2007


قادني حظي السعيد بصفتي صحفي باحد مواقع الانترنت بداية هذا العام الدراسي الي جامعه حلوان لمتابعة انتخبا الاتحادات الطلابية بها وشاهدت بعيني راسي كيف تم اغلاق مكاتب رعاية الشباب لمنع الطلاب من سحب اوراق الترشيح ةكيف تم تزوير الانتخبات وكيف ايضا لم يسكت طلاب الجامعه من اخوان وحركات وطنية اخري علي ما حدث وككل الجامعهات المصرية نظموا انتخبات اتحدات حرة بالجامعه أما ما تميزت به جامعه حلوان هو يوم الكوسة ويوم الكوسة أعتقد أنه من اكثر وسائل الاعتراض عبقرية في العام الماضي لما احتواه من خفة ظل وتوصيل رسالة قوية لكل من طلاب الجامعه والعمداء ورئيس الجامعه ، ولكن بالطبع لم تسكت ادارة الجامعه علي هذا ففي الاسبوع الماضي قامت ادارة الجامعه بفصل 30 طالب من طلاب الاخوان بالجامعه لمدد تتراوح من عام لثلاثة اعوام والتهمة هي تنظيم انتخبات اتحاد حر .

ولهذا السبب ولاجل 30 طالب هم من احرار هذا الوطن ساعيد نشر مقال كان قد نشر لي علي موقع اخوان جنوب القاهرة

طلاب جامعة حلوان يحيون يوم الكوسة

* طلاب حلوان يتساءلون من يدير الجامعة عبد الحي عبيد أم أمن الدولة؟
* شطب أمين اتحاد صيدلة ومساعده للدورة الماضية بتهمة عدم وجود نشاط طلابي!!
* كليات الخدمة الاجتماعية والعلوم والآداب رفعت شعار لا قوائم

كتب: هبة مصطفي، أحمد عبد الفتاح

شهدت جامعة حلوان الخميس يومًا امتاز بأقصى درجات التزوير أطلق عليه الطلاب "يوم الكوسة"، فقد كان من المقرر اجراء انتخابات الاتحدات الطلابية في مختلف كليات جامعة حلوان في هذا اليوم ولكن بعد ما اتضح للجميع انه قد تم اخيار جميع اعضاء الاتحدات الطلابية من قبل الأمن لم يكن لطلاب الإخوان المسلمين بدٌّ من تعريف وجهة نظرهم لزملائهم الطلبة والتعبير عن رأيهم والجهر به والوقوف في وجه الظلم الذي واجهوه.

المشاهد في هذا اليوم كانت غريبة إلى حد كبير وتجمع بين الكوميديا الساخرة والواقع المرير أو ما يطلق عليه بعالم السينما الكوميديا السوداء.

فقد قام طلاب الإخوان بتعليق أفرع الكوسة في جميع الطرقات بالجامعة تعبيرًا عن ما يحدث بالجامعة من تزوير للانتخابات يجري عيانًا بيانًا، كما قاموا بتعليق مجسمات لجثث كُتب عليها جثة الاتحاد الطلابي؛ تعبيرًا منهم عن موت الديموقراطية بالجامعة، كما قاموا بتوزيع بيان يحمل اسم "كووووووووسة".

وقد تساءل البيان في بدايته عمَّن يحكم الجامعة هل هو الدكتور عبد الحي عبيد رئيس الجامعة أمن الدولة؟ وقد حاول البيان بعد ذلك الجواب عن هذا السؤال عن طريق سرد بعض الوقائع بالانتخابات الأخيرة وترك الحكم للقارئ.

وقد مر البيان سريعًا بمراحل الانتخابات وما جرى بها بداية من تقديم الأوراق، وتأخر إعلان القوائم الابتدائية حتى يوم الاثنين الماضي في السادسة مساءً، وشطب جميع طلاب المعارضين سواء كانوا إخوان أم غيرهم وحتى غير المنتمين لأي تيار ممن لم يرضى عنه الأمن، وقد كان من ضمن المشطوبين أكثر من 500 من طلاب الإخوان المسلمين.

وذكَّر البيان بوعود الدكتور عبيد بأن تكون هذه الانتخابات نزيهة وليست كسابقتها، ووعود نائب رئيس الجامعة بإعادة أسماء كل الطلاب المشطوبين للقوائم الابتدائية مرة أخرى، ولكن لم تنفذ أي من هذه الوعود.

ودعا طلاب الإخوان المسلمين في نهاية البيان زملاءهم الطلاب مقاطعة الانتخابات، ودعوهم إلى مساعدتهم في تنظيم انتخابات الاتحاد الحر البديل عن الاتحاد الطلابي المعين، على أن تبدأ انتخابات الاتحاد الحر الأسبوع القادم.

(إخوان جنوب) كانت في قلب الحدث لحظة بلحظة ترصد ما دار بجامعة حلوان في يوم الكوسة، شاركت كل كليات الجامعة في بعض المظاهر في هذا اليوم بدايةً من خلو مكاتب رعاية الشباب من أي موظف أو طالب، ولم يُشاهد في أرجاء الجامعة كافة صندوق واحد للإدلاء بالأصوات، كما لم نشاهد أي طالب واحد قال لنا إنه أدلى بصوته في هذا اليوم.

كلية التجارة.. الانتخابات بعد أسبوعين والفائز فاز من يومين مضيا!!
البداية من كلية التجارة وعند دخولنا لمكتب رعاية الشباب بالكلية لوحظ خلوه إلا من مديرة الرعاية، والتي عندما أعلمنها بهويتنا الصحفية ثارت واستدعت الأمن وبعضًا من طلاب الجوالة والاتحاد في محاولة للاعتداء علينا، كما لوحظ على أحد جدران الكلية هذا الاعلان الغريب:
كلية التجارة.. أسرة مبارك
إعلان هام
اجتماع عام لجميع من تقدم للترشيح للجان الاتحاد يوم الخميس 2 نوفمبر تمام الساعه الثانية عصرًا بمركز شباب الجزيرة.. الحضور إجباري.
وتتقدم أسرة مبارك لجميع أعضائها بالتهنئة لفوزهم في الانتخابات بالتزكية في جميع المقاعد بلجان الاتحاد وحصولهم على عدد 40 مقعدًا من أصل 40 مقعدًا وكعادتها للعام العاشر على التوالي.
خالص أمنياتي بالتوفيق
وائل عنتر احمد- الاأخ الأكبر ورئيس اتحاد الطلاب


مع ملاحظة أن هذا الاعلان تم تعليقه قبل يوم الخميس، وقد رصد مراسل إخوان جنوب أحد الطلاب حاول الدخول لمكتب الرعاية للادلاء بصوته ولكن مديرة الرعاية قالت له: مُر علينا بعد أسبوعين.

وفي حوار مع أحد طلاب كلية التجارة ويدعي (د.أ) قال لنا: "ليه شطبوا الإخوان وعينوا ناس احنا مشفنهموش أصلاً.. طيب يخلوا الإخوان والناس بتوعهم عشان نعرف الفرق والناس تختار.. طلاب الإخوان على طول بنشوفهم وبيقدموا خدمات للطلاب لكن اللي اتعينوا عمرنا ما شفناهم إلا في الحفلات والحاجات الي ملهاش لزمة".

مظاهرات الطلاب ضد تزوير الانتخابات

كلية الصيدلة.. شطب أمين الاتحاد للدورة الماضية والأمين المساعد بتهمة عدم وجود نشاط طلابي!!
وفي كلية صيدلة والتي شهدت اعتصامً للطالبات احتجاجًا على شطب أكثر من 45 طالبًا من طلاب الإخوان وكلٍّ من أمين الاتحاد للعام الماضي والأمين المساعد دون سبب مقنع بالرغم من نشاط الاتحاد القوي في العام الماضي، والذي تميز كثيرًا عن سابقيه، ووجه الطلاب المعتصمون سؤالاً واحدًا لعميد الكلية وهو لماذا شُطب زملاؤنا؟ ولكن أحدًا لم يجب.

وفي حوار مع (م. س) طالب بكلية الصيدلة يقول اتحاد العام الماضي كان قويًّا جدًّا وأنشطته كانت متميزة للغاية، ويكفي نشاط اللجنة العلمية، وسبب الشطب الحقيقي هو نشاط الاتحاد المتميز، فهم لا يريدون نشاطًا للطلبة.

وكان لا بد لنا أن نسمع وجهة النظر الأخرى فحاورنا مقرر اللجنة الثقافية في الاتحاد الجديد، والذي قال لنا: "نشاط ايه ده.. دول ياسيدي لم يقوموا باي نشاط، والاتحاد كله كان من الإخوان، تصور واحد شايف الفن حرام ويمسك اللجنة الفنية اكيد طبعا عشان يمنع الفن خالص من انشطة الاتحاد، تصور انهم معملوش ولا رحلة ولا حفلة السنة الي فاتت كلها"، وعند مواجهته بما قاله زميله عن أنشطة الاتحاد قال الإخوان هما المسيطرين على اللجنة العلمية وغيرها في الاتحاد والانشطة ده مجرد انشطة لجذب فئة معينة من الطلبة لكن هذه الحيل لا تخيل علينا.

وحول رأيه في شطب طلاب الإخوان من القوائم قال: "أنا مع الشطب لان طلاب الإخوان بيعرفوا يجمعوا اصوات واي حد هينزل قدامهم هيسقط، اكيد يبقي من الظلم يفضلوا في الانتخابات"، وعندما سألته وهل تفضل هذا أيضًا مع مرشحي الإخوان بمجلس الشعب قال: لا الموضوع يختلف.

كليات الخدمة الاجتماعية والعلوم والآداب رفعت شعار لا قوائم
ومن الواضح أن بعض الكليات قررت توفير عناء وضع القوائم فاكتفت فقط بالقوائم الابتدائية، والتي كانت في الغالب لا يكتمل فيها الاتحاد، وهذه الكليات هي الخدمة الاجتماعية والعلوم والآداب؛ حيث لم يصدر عن مكاتب رعاية الشباب فيها أي قوائم بخلاف القوائم الابتدائية، والأغرب كان بكلية العلوم حيث اصطحب مدير الرعاية موظفي الرعاية لخارج المكتب وجلسوا بالفناء الخارجي وأغلقوا المكتب.. وامر مدير الرعاية أحد العاملات برش المياه بالفناء لتلطيف الجو، وجلسوا يتسامرون ويقرأون الصحف، وعند سؤاله حول الانتخابات ردَّ علينا هل أنت من المرشحين قلت لا أنا صحفي، فقال لي "يبقي ملكش دعوة"، وعند سؤاله حول القوائم قال معلقة بالمكتب والمكتب مغلق.

هذا جزء من مشاهدتنا في ذلك اليوم الأسود في تاريخ جامعة حلوان، والذي استحق بجدارة اسم "يوم الكوسة" لينتهي اليوم ويبقي التساؤل من يدير جامعة حلوان هل هو رئيسها أ. د. عبد الحي عبيد أم أمن الدولة؟




في29,كانون الثاني,2007 - 04:15 صباحاً, مجهول كتبها ...
ينفع اقول انى بتوقع للمدونة انها هتنافس كل مقالات الساخرة
وكمان كل كل المواقع الاخبارية المحلية
في29,كانون الثاني,2007 - 02:06 مساءً, أحمد عبد الفتاح كتبها ...
أكيد ينفع وينفع برده اقول لك جزاك الله خيرا ويارب اكون عند حسن ظنك
في30,كانون الثاني,2007 - 02:39 مساءً, مجاهد كتبها ...
ايه الجمال ده يا احمد ربنا يخليك لحلوان جامعه ومنطقة !!!

ليست هناك تعليقات:

شارك مع اصدقائك

Share |