الجمعة، 23 مارس، 2007

سبق تدويني: بالصور المؤتمر الصحفي لنواب المعارضة



في ثاني تعاون بين يالالاللي ومقاومة

ننفرد بنشر صور الموتمر الصحفي الخاص بنواب المعارضة حول التعديلات الدستورية

ابتدي منين ؟؟ الموضوع كبير .

خلاص ابتدي من الاول

النهرده 19/3 والمكان مجلس الشعب

بالليل بالتحديد الساعه 9 كنت انا هناك عديت عالنواب المعتصميين في الجنينه واخدت حديث من النائب علي فتح الباب من كتلة الاخوان حولين الوضع وقالي انهم داخليين دلوقت يصوتوا عالتعديل فصعقت وقلت له اذاي ده لسه بكره قالي لا قدموه .

بعدها بساعه تم التصويت فعلا ووفق علي التعديات الدستورية ونواب الوطني الي كان لمهم أحمد عز قبل التصويت بساعه بالموبيل خرجوا عن شعورهم من الفرح - فاكريين انهم كده رضي عنهم الشيطان الكبير مبارك - قعدوا يهتفوا بالروح بالدم نفديك يا مبارك وواحد خدته الجلالله وهو النائب الصعيدي الي عر كل الصعايده النائب سابقا والفنان حاليا فارس الجعفري نائب سوهاج وقام رقص فوق البنش بتاع المجلس - مش عارف هو اسمه بنش ولا دكه - ولينتهي بهذا المنظر الللين أخر مشاهد ليلة من اسود ليالي المحروسه .

النهرده بقه 20/3 والمكان ميدان التحرير بس المره ده الصبح .

واقف مستني ساره محررة مدونة مقاومة عشان نروح نغطي مظاهره دعت ليها كفاية قدام المجلس وقت عقد النواب موتمرهم الصحفي ضد التعديلات وحصلت ليا مغامرة صغيرة هتبقي موضوع تدوينه تانية وده قبل ما تيجي ساره واتاكدت برده ان الحاج جرجس اتخطف من الامن واستعديت لمظاهره محدش عارف ممكن توصل لايه وهيكون شكلها ايه .

جت سارة بالسلامه متاخره وبسبب تاخيرها مبقتش انا خامس جيمي وجرجس وصحبتهم الي اتاخدوا يومها وربنا ستر ، في الطريق قابلنا ابو يوسف الصحفي بعشرينات وتوجهنا لمجلس الشعب لقينا الدنيا متكردنه من القصر العيني وشارع مجلس الشعب مقفول لفينا من خلف مركز دعم واتخاذ القرار ودخلنا شارع الفكلي الي كان لبش جدا وشفنا 4 من قيادات كفاية واقفين هناك تايهيين مش عارفيين يعملوا ايه وبيتصلوا بالنائب حمدين صباحي بس هو مقدرش يسيب الموتمر ويطلع لهم .

قعدنا نلف حولين المكان وقررنا نطلع عمارة نصور من فوق لان مكنش ينفع نصور من تحت قدام كلاب الداخلية بس في الطريق لقينا وزارة الصحة فاتجيين لها باب صغير من ناحية شارع الفلكي وقافليين الباب الرئيسي ودخلنا الوزراة مش عارفيين احنا داخليين ليه بس قلنا نجرب مش هنخسر حاجه ، واتمشيتا في الوزراة لحاد الباب الرئيسي الي بيفتح علي شارع مجلس الشعب والي في وشه الموتمر الصحفي واستينا لما عربية كانت خارجه وواحده داخله واستخبينا وراهم وخرجنا من الوزارة علي شارع مجلس الشعب ومرة واحده بقينا جوه الموتمر الصحفي ولهنا يسكت الكلام وتتكلم الصور .

بدا الموتمر بتجمع الصحفيين

والنواب رصوا نفسهم وعالبركة بدانا

قال كل واحد فيهم كلمه اتكلم عن رايه في التعديلات الالمعيه

والكل اتكلم عن الي حصل وراء هذا الباب الفترة الي فاتت

مش عارف ليه طول عمري ان العلم ده محطوط هنا غلط ذي ما هو محطوط فوق قصر العروبة برده غلط

سبحان الله

الامن برده كان هو نجم الحدث الاول تقولش الي شغال ده مظاهره مش موتمر صحفي

طبعا انا هنا مصور الكاميرا بتاعه الزميل لانها تحفة مش النواب

بديهي ان النيل للاخبار مش جاية تغطي الموتمر ... تقريبا كانوا ناسيين حاجه جوه وجايين ياخدوها

مصور من النوع العالي مكانا وكاميرتا

أبو يوسف محرر عشرينات في وقفة قتالية يستعد لاقتناص صورة

سارة محررة مقاومة وشريكتي في السبق التدويني

وكعادتها ... منهمكه في العمل

ملاحظه : كان منظرنا غريب جوه الموتمر بسبب سننا ولبسنا الي كان لبس مظاهره مش لبس صحفيين خالص

نائب الوفد عايش الكلمة بتاعته

العلم طول الوقت كان لافت ذهني مش عارف ليه ؟؟؟

ده بقه اسمه النائب علاء عوجه من الوطني ومواله موال

البيه النائب كان حاضر الموتمر ومعاه نائب تاني برده وطني وكانت مهمتهم عمل شو اعلامي وتبويظ الموتمر

البيه النائب صرح لوكالة الانباء الفرنسية وحظه الاسود ان سارة كانت راميه ودنها " أن هولاء المعارضيين ليسوا مشكلتي وهم ليسوا موضوعيين وكل مشكلتهم قانون الارهاب ولا اعرف لماذا ؟ فهو مطبق علي الارهابي فقط ، فالارهاب ليس له وطن " ومشربش الشاي اشرب ازوزا انا

أ

اكيد مكنتش بتساله نفسك تسمع ايه النهرده معانا

وده بقه الصحفي المزقوق

البيه المحترم افتعل خناقه مع النواب وكان عايزهم يفضلوا كلهم ال 100 نائب واقفيين قدامه لحاد ما سعادته يتكرم عليهم بسوال ويختار الي يجاوب عليه ويرد

بصراحه كان اليوم سببوبة للاعلام

البلتاجي ... نائب يقطر وطنية

نواب بتتمشي عالرصيف

بهوات الامن في صورة جماعية مع كتف ابو يوسف

الصحفي الارزقي مع النائب الوطني

فيه واحد أمن هنا ؟؟؟

عرفت تطلعه ؟؟؟

الامور ابو بلوفر اسود في ابيض وشعر مسبسب

الشاعر بيمسي علي بور سعيد

الباشا مصور امن الدولة مندس وسط الصحفيين وصور كل همسه في الموتمر بس علي مين معرفش يجيبني بس جاب العيال الي معايا

ده نائب الوطني التاني الي حضر الموتمر في صورة جماعية مع الصحفي اياه

وده هو وهو قرفان من نفسه

عيبد المنعم محرر مدونة انا اخوان ودخل الموتمر بصفته الصحفية كمراسل لاحد القنوات الفضائية

تابع الامن

وعلي فكره

كانوا اكتر من الصحفيين وكانوا واقفين وسط الصحفيين

الباشا اللوز كبير الليلة عملت المستحيل عشان اعرف اسمه بس كان درب من الخيال

واضح ان الباشا هو اللهو الخفي بعينه

وده صورته وهو بيشرب السجارة المارلبولو الاحمر وماسك الموبيل الان 73ونسيت أجيب الجزمة الايطالي البني

نائب يحاور صحفي بعد الموتمر

وده عيل كان بيصبح علينا بعد الموتمر من شباك مدرسته بس دمه كان ذي العسل

تفتكروا الواد ده ممكن يسامحنا لما يكبر ويشوف الي جري لبلده في عهدنا وسكتنا عليه ؟؟؟؟

أنا عن نفسي مفتكرش

ملاحظة :- سارة وابو يوسف كانوا نجوم التقرير الي نشرته الجزيرة علي الفضائية بتاعتها حول الموتمر وانا يا دب ظهرت بظهري وتقريبا سارة وأبو يوسف ظهروا اكتر من لينا الغضبان المذيعه

لمشاهده الفيديو

ادخل علي الرابط

http://www.aljazeera.net/Channel/KServices/SupportPages/ShowMedia/showMedia.aspx?fileURL=/mritems/streams/2007/3/20/1_681991_1_12.wmv




10 تعليقات
في 22,آذار,2007 - 12:59 صباحاً, مجهول كتبها ...
احمد ، انت يابني تمسك الكاميرا و تسرح و بعدين المرة دي بالذات مكنش فيه تحالف بيني و بينك انت صورت صور رائعة بجد الله يكرمك

سارة نور الدين




في 22,آذار,2007 - 01:09 صباحاً, أحمد عبد الفتاح كتبها ...
لا كان تحالف غصبن عنك لاننا كنا مبيتين النية علي التغطية قبلها بيوم

ونسيت في البوست اوجه الشكر لصديقة سارة الي شفتها مرة واحده طياري مني

مني بنت قبطية بس ب 100 راجل وهي صاحبة الكاميرا الي عملنا بيها الشغل ده وشغل نظاهرة الخميس ويوم الجمعه من نياابة الجلاء وعلي فكره كاميرتها لسه جديده ومستعملتهاش تقريبا وتمنها غالي ورغم كل ده وافقت تسلف الكاميرا لاتنين مهافيف ذينا عشان مغامرة غير مضمونه العواقب

شكرا يا مني وسلميلي عليها يا ساره




في 22,آذار,2007 - 01:15 صباحاً, مجهول كتبها ...
يوصل يا اخوية ربنا يسهل ، و بعدين منى نادر يا اخوانة مش مسلفاني الكاميرا و بس دة انا بقولها خدي الكاميرا تقولي لأ خلها معاكي و والله لو شافتك وانت كاتب قبطية يا احمد هتتروق ، منى من النوادر اللي شفتهم في حياتي انسانة مصرية بجد معندهاش حكاية الفوارق دي خالص ، و اسكت صحيح مش عرفت الكاميرا دي بكام:

بيني و بينك و متقولش لحد الكاميرا دي بـ 2700 جنيه مصري فقط لاغير

سارة نور الدين




في 22,آذار,2007 - 01:30 صباحاً, أحمد عبد الفتاح كتبها ...
هو ان شاء الله هنقلب الصفحة ده رغي بينا ونميمة علي مني ؟




في 22,آذار,2007 - 01:43 صباحاً, ميت كتبها ... (غير موثّق)
والله يا أحمد ، العلم بتاع مصر وهوه بيرفرف ، نفس الشعور بتاعي النهارده ، وانا شايفه من العرابيه ، تقريبا نفسك وصفك

أنا أول ما شفته عينيه ما إتشلتشي من عليه لحد ما بعد عن عيني ، بس طول ماهوه كان علي عيني مارضاش يقع وفضل يرفرف

وأول ما لاحظته ، كان الكادر حلو جدا ، وقلبي كان مليان خوف وحنان ، وكانت عايز أقوم وأحيه

ولما بعد عيني قلبي كان هيقع




في 22,آذار,2007 - 01:48 صباحاً, أحمد عبد الفتاح كتبها ...
ميت

هي كده

نحبها ونلعن ابوها بعشق ذي الداء





في 22,آذار,2007 - 07:04 صباحاً, إسلام حنفى كتبها ...
البقاء لله فى مصر والمصرين العزاء 26/3/2007





في 22,آذار,2007 - 09:23 صباحاً, zenzana كتبها ... (غير موثّق)
يا مفتري لحقت شقط السجارة المرلبورو؟ وكمان الموبيل والجزمة البني الايطالي؟

يا واد انت ف شعبة ايه بالظبط؟


مخابرات؟

يخرب بيتك

انا دلوقتى متأكدة ان الاخوان هيوصلوا للحكم

وهيكون عندهم اقوي جهاز مخابرات.

ههههههههههههههه

علي الله مطلعوش مخابراتكم ساعتها علينا

تحياتي تغطية هايلة اجدع من مليون جريدة وقناة




في 22,آذار,2007 - 09:50 صباحاً, مجهول كتبها ...
انا ابو يوسف


والله يا احمد ويا سارة

كل الي احنا عملاناه لازم نعمل


زية واكتر


لكن يوم


الاحد والاثنين

يلا

ورونا الشغل




في 22,آذار,2007 - 09:59 صباحاً, أحمد عبد الفتاح كتبها ...
العزيزة زنزانه

معقول لسه معرفتيش انا قسم ايه في الاخوان ؟

عيب عليكي

--------------------------------------------------------------------------------

وانت يا ابو يوسف هتشتغل لوحدك الاحد والاتنين لاني هبقي في اسيوط وسارة مش نازله اصلا

حظ سعيد ولو اتاخدت علي رنات

ولو لقيت التحش اياه ابو ان 73 بتاع امن الدولة ابقي سلم عليه وبوسه من هنا ومن هنا

ولو لقيت احمد بيه التحش التاني ابقي قله احمد الي صورك من فوق كوبري الجلاء بيدحرج التماسي وهو في اسيوط وممكن تكلم اشرف بيه أبو المكارم هناك لو عايزه ضروري

واقترح انك تعمل يفط عليها صور البهايم ده عشان يبطلوا يتنططوا علي الي خلفونا

هناك تعليقان (2):

مقاومة يقول...

مين قال اني مش نازلة يا اخ انت و هو دة انا نازلة و نازلة و اللي عايزين يعملوه يعملوه دول ناس عايزين اللي يفضح أبوهم و ربنا يعينا وان شاء هارجع اردد الآية الكريمة :
"وجعلنا من بين ايديهم سدا و من خلفهم سدا فأغشيناهم فهم لا يبصرون"
واحمد ربنا انه ان شاء الله هايعمل فيهم كدة

أحمد عبد الفتاح يقول...

ياربنا عالعيال الي بترجع في كلامها
انتي مش قولتيلي من يومين بس انك مش هتزلي الاعتصانم ؟
ولا سحبنا كلامنا ؟

شارك مع اصدقائك

Share |