السبت، ٤ أكتوبر ٢٠٠٨

عائد من سيوة


من أجمل الايام التي قضيتها في حياتي حقا
يومين في سيوة يساويان الكثير خاصة للمكتئبين والمحبطين امثالي
أنتظروا التفاصيل

هناك تعليقان (٢):

A.SAMIR يقول...

من ساعة ما قريت رواية واحة الغروب لبهاء طاهر وانا نفسي اروح سيوة فعلا
بس ماحصلش نصيب
ان شاء الله ملحوقة

إسلام ناجح يقول...

سيوة يا أحمد!!!؟
أنا قريت 50 صفحة في واحة الغروب
ومن يومها ما أقدرش أفكر أروح سيوة!!
عكس الأخ أحمد

ابقى احكيلنا بالتفصيل بقى :)

..

عاوز أشوفك قريب
يمكن يمكن.. بكرة!

شارك مع اصدقائك

Share |