الثلاثاء، 11 مارس، 2008

أ/ رأفت اعتقلوه... تري متي يعود ؟


علي شاطئ البحر يردد الاذكار وهو مثقل بهموم ملايين البشر حول العالم

اسمه رأفت
الوظيفة مدير مشروعات باتحاد الاطباء العرب
ده الي مكتوب لكن في الحقيقة هو احد أهم الناس الي في مصر الي عملوا في مجال الاغاثة
خبرته تمتد من غزة وفلسطين وحتي كوسوفا
قدام بحر العريش وبعد الفجر ونحن نردد الاذكار كنا بنجلس ويروي لي تفاصيل رحلاته وعمله
روي لي عن علمه الي امتد في كوسوفا اكتر من 3 سنوات واذاي كان بيضطر احيانا لاستخدام دبابات للوصول لاماكن المنكوبين
كثيرا تري شخصيات وتقابل شخصيات تعجب بتفانيها في عملها وايمانها بمبدا ولكن الذي لم يقابل رأفت فهو لم يقابل مثل هذه الشخصيات بعد
رجل وهب حياته كلها لعمل الاغاثة
وبعد كل ده كانت ايه جزائه ؟؟؟
الاعتقال

بالامس القريب كان بين احضان ابنته
واليوم .....
الخبر لسه عارفه النهرده
أ / رأفت معتقل من اسبوع علي خلفية انتخابات المحليات
ألمي كان بالغ بخبر الاعتقال وكان الالم الاكبر بسبب اني عرفت الخبر متاخر لانشغالي الشديد باخبار المعتقلين في كل مكان والي اصبحت اسمائهم تتابع امامي كل يوم مئات المرات
الاعتقال في حد ذاته امر بشع واعتقال شخص مسول عن اشخاص اخرين هو امر ابشع
ما بالنا باعتقال شخص مسول عن برامج أغاثة في دول تمتد بطول العالم
أندونسيا الصومال جيبوتي السودان النيجر وبالطبع غزة وبالاضافة الي قائمة طويلة من الدول
أعتقال أ/ رافت يختلف عن اعتقال اي شخص اخر لان رأفت مكنش مسؤل عن اطعام اسرته فقط
بل كان مسؤل عن ملايين الاسر بطول الكرة الارضية وعرضها
كنت اراه وهو مهموم لان فلان اتصل به من البلد الفلاني وطلب منه دواء لامه وهو لم يستطع توفيره بعد
كنت اراه في قوافل الاغاثة وهو يرتب الادوية والمعونات ويقول ده لفلان وده لوالد فلان لا ينسي احد ابدا مهما كبر او صغر استطاع قلبه وعقله ان يسع كل من يعمل علي خدمتهم
لملاين المنكوبين في كل مكان في العالم والذين يعرفون أ/ رأفت جيدا اقول لهم لا تقلقوا لكم رب كريم ان دعوتموه يستجيب لكم ادعوه ان يفرج كرب هذا الرجل وادعوه ايضا ان ينتقم ممن حال بينكم وبينه
ولملايين الخاضعين الخانعين المستسلمين للامر الواقع اقول لهم سوف تسالون يوم القيامة ماذا فعلتم عندما اعتقل فلان وعندما غيب فلان عن اهله وعندما صودرت اموال فلان واعتقد ان حينها لن يجدي كل الاجوبة التي حفظناها عن ظهر قلوبنا

كان يرفض ان يخدمه احد ويصر ان يخدم الجميع حتي الصغار
ولاستاذي الغالي والعزيز والذي علمني كيف تكون خدمة البشر اقول له
هذا درب العظماء وهذه ضريبة المبادئ التي امنت بها
أعلم انك غير حزين بما يجري لك واعلم جيدا انك مثقل بهم ملايين المنكوبين في كل مكان
أعلم انك تفكر في دواء كنت قد وعدت شخص به في بلد من البلاد وفي اخر طلب منك ان توفر له جهازا تعويضيا
اعلم انك سعيد لانك لم تنصبلك البانرات التي تطالب بحريتك فانت كما عهدتك دائما متواضع بعيد عن الاضواء تعمل في صمت وتترك الاضواء لمحبيها ولكن استاذي الحبيب اعذرني فكم المني ان اراك خلف القضبان دون ان يحرك احد ساكنا من اجل الدفاع عنك

تري متي تعود ؟

هناك تعليق واحد:

فلسطينية الهوى يقول...

ربنا يفك أسره قريبا يارب

أنا لفت نظري جملة :

أعتقال أ/ رافت يختلف عن اعتقال اي شخص اخر لان رأفت مكنش مسؤل عن اطعام اسرته فقط
بل كان مسؤل عن ملايين الاسر بطول الكرة الارضية وعرضها


كلهم في المحنة سواء يااحمد ومش هو المسئول

هو وسيلة ربنا سخرها للناس دي

ولو الوسيلة دي توقفت بقدر الله

فربنا الرزاق هيخلق لهم وسيلة تانية توصل لهم رزقهم


ربنا يفك اسر الجميع

شارك مع اصدقائك

Share |