الاثنين، 7 أبريل، 2008

عائد من المحلة 2

اسف لو كنت اتاخرت علي الكلام حولين المحلة
بس انا علي راي نوارة كان مغمن عليا من الارهاق
تفاصيل رحلتي باختصار
انا سافرت من القاهره اول امبارح الساعه 8 بليل ووصلت المحلة تقريبا الساعه 12 بليل
كانت هادية والامن فيها معقول
فضلت في المحلة للصبح بلف في الشوارع وبكلم الناس والصبح شهدت الاضراب وهو بيفشل
وكان معايا صحفيين كلهم اجانب واعتقد ان التليفزيون الوحيد الي وصل هو البي بي سي بالاضافة للنيل للاخبار
المهم علي الظهر كان الكل محبط
جالي تليفونات الاسكندرية والعة
قررت اتحرك ناحية الاسكندرية
كان سفر رخم ووصلت
وشاهدت هناك الاضراب كما يجب ان يكون
ولا محل فاتح في الاسكندرية
الناس كلها بتحاول تتظاهر
والامن بيتعامل مع الموضوع بمنتهي القسوة
ضرب اعتقالات وبهدلة
علي الساعه 6 جالي تليفون
المحلة ولعت
قررت السفر للمحلة تاني
كل ما اكلم حد الافيه بيقول لالالالالا اوعي تيجي المحلة
طبعا انا سمعت كلامهم وروحت علي الموقف ادور علي عربيات المحلة
ملقتش ولا عربية والسواقين كان فاضل يبوسوا ايدي عشان مسافرش المحلة واروح اي حتة تانية عشان خايفين عليا وكان واضح من البلاوي الي معايا اني صحفي وان الامن هيتعامل معايا معامله خاصة
بعد عناء وجدت عربية رايحة مكان قبل المحلة ب2 كيلو
مكنش قدامي خيار
روحت للمكان ده
ومنه مشيت ناحية المحلة
الطريق كان مغلق
ومع اول كمين وقفوني
رايح فين ؟ ليه ؟ وكلام كتييييييييييييييييييير
انتهي اني يا اما ارجع او اتاخد
ولا خيار ثالث
كنت سامع اصوات ضرب نار جايه من جوه المحلة
وصوت حجات بتفرقع
كنت هطق انا علي بعد خطوات وممنوع من دخول المحلة
الضابط قالهالي
انت الصبح كنت متحامي في الصحفيين لاجانب ومتاخدتش
بليل مفيش اجانب كلهم روحوا من ساعات
يعني وقعت يا قمر
وبالفعل قررت الرجوع
ورجعت القاهره بمعجزة
وصلت البيت الساعه 2 تقريبا
الصور الي اخدتها مش جامدة
ممكن تشوفها من علي اللينك ده
شكرا لكل الي سال عليا والي بسببهم شحن بطاريات الموبيلين فضي والناس افتكرت اني اتاخدت
وانتظروا المذيد عن المحلة الليلة باذن الله
ولغاية لما نعرف المذيد انا بدعوا الجميع اننا نعمل حاجه للمحلة بجد
انا بقترح زيارة من المدونين بشكل جماعي للمحلة ننقل فيها اثار ما حدث
او اننا نعمل اضارب تاني مخصوص عشان المحلة
مش عارف لسه الفكرة ممكن تبقي ايه
بس الي انا متاكد منه ان دم اهلنا في المحلة مش هيروح هدر

ليست هناك تعليقات:

شارك مع اصدقائك

Share |