الثلاثاء، 18 أغسطس، 2009

مدام الامر ميهمكش سجنتهم ليه ؟!!


يقول الرئيس مبارك في حواره مع الصحفي الأمريكي تشارلي روزوالذي يذاع اليوم الاثنين على شبكة "بي بي إس" الأمريكية وردا علي سوال طرحه الصحفي إذا كان الرئيس مبارك يعتقد أن وجود الإخوان المسلمين "في صالح مصر"، قال الرئيس مبارك: "طالما لم يرتكبوا أي جرائم إرهابية، فالأمر لا يهمني".
والسؤال مادام الأمر لا يهمك سجنتهم ليه ؟ وحولتهم للمحاكم العسكرية ليه ؟
ومدام هما مرتكبوش جرائم ارهابية هما في السجون بيعملوا ايه ؟
مش عارف تشارلي اذاي فاته يسال الرئيس الاسئلة ده ، ومش عارف ايه كان رد تشارلي لما سمع البقين دول من الرئيس .
------------------
تحديث
يقول الرئيس في نفس الحوار
مصر بلد مستقر وستبقى مستقر "حتى بعد الرجل الذي يأتي بعد مبارك".والسؤال من هو هذا الرجل ؟
طب الرجل الي هيجي بعد مبارك كلنا عارفينه خلاص ومسموش جمال مبارك ولا حاجه
مين بقه الي بعده ؟
ويقول أيضا انه لم يناقش الامر - الي هو التوريث - مع نجله جمال مبارك وانه لا يفكر في ان يكون ابنه خليفة له. وكشف مبارك عن ان نجله كان يرفض في بادئ الامر الانضمام للحزب الوطني الحاكم في مصر.
طبعا مش فاضي تناقش ، بس ياتري مين الي اقنعه ينضم للحزب بقه ؟
ويقول أيضا
"لو كانت مصر دولة رجل أوحد كما يقال لما حققت شئ ".
والسوال طب هي مصر حققت إيه ؟تصدق ... اكثر حاجه صادقة قالها في الحوار الجامد ده
لمطالع نص الحوار كاملا أضغط علي ( أكمل التدوينة )








مبارك/اخوان/حزب/حماس/امن/برلمان

مبارك: الدستور يمنع الاخوان المسلمين من تشكيل حزب سياسي

وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك

واشنطن، 17 أغسطس/آب – قال الرئيس المصري حسني مبارك إن جماعة الإخوان المسلمين لا تستطيع تشكيل حزب سياسي في مصر، لكن أعضاءها في مجلس الشعب المصري باعتبارهم أفرادا من الإخوان وليس باعتبارهم حزبا.
جاء ذلك في رد من الرئيس المصري على سؤال من الإعلامي الأمريكي المخضرم تشارلي روز ضمن مقبلة تُبث اليوم الاثنين في برنامجه الذي يحمل اسمه ويعد من أبرز البرامج الحوارية في الولايات المتحدة. هذا وقد حصلت وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك عل ى النص الكامل للحوار قبل بثه.
وقال روز في المقابلة للرئيس المصري: "كُتب الكثير عن حقيقة أن الانتخابات.. الانتخابات الأخيرة، التي كان فيها عدد كبير من المرشحين.. أنك منذ ذلك الحين تحركت وقمت باتخاذ إجراءات قمعية بحق الإخوان المسلمين".
وفي رده على السؤال قال الرئيس مبارك في تصريحاته التي حصلت وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك على نصها الكامل: "دع أحدا يقرأ الدستور المصري لك، والتعديلات التي قمنا بإدخالها عليه. هؤلاء الناس الذين تتحدث عنهم لا يستطيعون تشكيل حزب سياسي لأن دستورنا يؤكد ويشترط أنه لن يكون هناك حزب سياسي مبنيا على أساس ديني".
وأضاف الرئيس المصري: "إنهم لا يستطيعون تشكيل حزب سياسي، وهذا جزء لا يتجزأ من الدستور كما تم تعديله بواسطة الشعب، لكن الإخوان المسلمين موجودون كإخوان مسلمين.. كأفراد من الإخوان المسلمين داخل البرلمان. لدينا حوالي 80 منهم".
وفي سؤال من الإعلامي روز عما إذا كان الرئيس المصري "يخشى الإخوان المسلمين" أو "يقلق من روابطهم بحركة حماس" أو "بالمتطرفين الإسلاميين الآخرين" على حد تعبيره، قال الرئيس مبارك: "أعلم هذا".
وأضاف الرئيس المصري: "أعلم أن لديهم بعض الارتباطات معهم، لديهم ارتباطات بحماس، ولديهم ارتباطات بحزب الله، وهذا كله معروف، ولديهم ارتباطات بالعديد من المنظمات، ولديهم ارتباطات بأشخاص من جماعة الإخوان المسلمين الدولية التي تتخذ من جنيف وأماكن أخرى مقرا لها، لكننا نستطيع احتواء كل هذا".
وفي سؤال آخر عما إذا كان الرئيس مبارك يعتقد أن وجود الإخوان المسلمين "في صالح مصر"، قال الرئيس مبارك: "طالما لم يرتكبوا أي جرائم إرهابية، فالأمر لا يهمني".
وفي سؤال آخر قال روز: "تاريخ مصر خلال السنوات الـ28 الأخيرة هو تاريخ رجل واحد، هو حسني مبارك، هذا هو تاريخ مصر، فما هي تركتك؟ ما الذي تفخر به؟ ما الذي سيقولونه عنك عندما تغادر؟"
وأجاب الرئيس المصري: "ما سأتركه ورائي هو أنني ظللت أعمل في الخدمة العامة طوال 60 عاما. لقد شاركت وشهدت تحركات. وأعدت بناء البلد بعد العمل العسكري، وقمنا بتجديد البنية التحتية بأكملها في مصر، ونحن نقوم بتحسين التعليم، ونقوم بتوسيع التعليم، ونبني جامعات، ونقوم بأشياء كثيرة أخرى".
ـــــــــ
مبارك/توريث/لقاء/رئاسة/جمال/

مبارك : لم اناقش التوريث مع نجلي والفكرة ليست في ذهني
مبارك: تجديد الرئاسة لا يهمني الآن

وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك

واشنطن، 17 أغسطس/آب – قال الرئيس المصري حسني مبارك ان مسالة التجديد لفترة رئاسية جديدة لا تهمه في الفترة الحالية وان تفكيره منصب على اتمام برنامجه الانتخابي الذي قطعه على نفسه في عام 2005. وقال ان مصر بلد مستقر وستبقى مستقر "حتى بعد الرجل الذي يأتي بعد مبارك".
جاء ذلك في حوار اجراه معه المذيع الامريكي الشهير تشارلي روز وحصلت على نصه الحرفي كاملا وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك قبل بث تسجيل للحوار لأول مرة في امريكا مساء الاثنين او فجر الثلاثاء بتوقيت مصر.
وردا على سؤال للمذيع تشارلي روز عما اذا كان الرئيس سوف يجدد فترته الرئيسية ام لا قال الرئيس انه لا يفكر في ذلك الآن.
وقال تشارلي روز:" هل ستكون هذه هي آخر فترة رئاسية للرئيس مبارك؟
قال مبارك:"ان همي الاساسي هو اكمال البرنامج من اجل الشعب. لقد تقدمت ببرنامج في الحملة الانتخابية. وكل فقرات البرنامج تسير بشكل جيدا جدا. هذا هو اهتمامي الرئيسي لا ان اجدد او لا اجدد. لا افكر في ذلك الآن".
ورد روز قائلا :"لكنهم يكتبون كتبا يؤلفونها الآن عن مصر بعد مبارك."
فرد الرئيس المصري: "اسمع...ان هذا (مصر) بلد مستقر وسوف تبقى بلدا مستقرا بعد مبارك وحتى بعد الرجل الذي يأتي بعد مبارك".
وعن مسألة التوريث، في الحوار الذي حصلت على نصه وكالة أنباء أمريكا إن ارابيك، قال الرئيس مبارك انه لم يناقش الامر مع نجله جمال مبارك وانه لا يفكر في ان يكون ابنه خليفة له. وكشف مبارك عن ان نجله كان يرفض في بادئ الامر الانضمام للحزب الوطني الحاكم في مصر.
وقال روز:": هل تريد لابنك ان يأتي من بعدك؟"
فرد مبارك: "لم اثر هذا الموضوع مع ابني. لقد بدأ حياته العملية في البنوك في بنك اوف امريكا ثم بعد ذلك في لندن ثم رجع مصر."
وأضاف الرئيس المصري في الحوار الذي تلقت وكالة انباء أمريكا غن ارابيك نسخة منه من مكتب تشارلي روز في نيويورك: لقد كان هو (أي جمال مبارك) ضد الانضمام للحزب وكان انضمامه فقط بعد فترة طويلة. ليس ضمن تفكيري ان يرثني ابني...انه قرار الشعب ان يختاروا من سيمثل الشعب. ليس لي ان اقرر ذلك. انه قرار الشعب ان يختاروا الشخص الذي يثقون فيه. فمن سيكون هذا الشخص. حسنا امامنا وقت طويل. أمامنا سنتين".
وعن اشاعات حل البرلمان قال الرئيس المصري انه لا يستطيع ان يجزم بان البرلمان لن يحل لكنه قال انه لا يوجد على الاطلاق ما يستدعي ذلك الآن.
فقال روز:ألن تحل البرلمان. الن تحله قريبا؟
فقال مبارك:" لا يمكنني القول انني لن احل البرلمان. قد تكون هناك بعض الظروف. لكن ليس هناك اي منها في هذه اللحظة لكن قد تكون هناك ظروف تستوجب حل البرلمان. لكن في هذه اللحظة لا توجد نقطة واحدة تستحق حل البرلمان. يكون هذا لا محالة منه عندما تكون هناك حاجة ماسة فقط".
ــــــــــــ

مبارك/ايران/ اوسط/لقاء

مبارك: مصر ليست في منافسة مع إيران على الزعامة الأقليمة
مبارك: مصر تفضل عدم استخدام اي دولة القوة مع إيران

وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك

واشنطن، 17 أغسطس/آب ـ قال الرئيس المصري حسني مبارك إن بلاده ليست في منافسة مع إيران على الزعامة الإقليمية وإنه لا يريد أن يقارن مصر بإيران.
وقال مبارك في لقاءه مع الإعلامي الأمريكي الكبير تشارلي روز الذي يبث اليوم الاثنين في برنامجه الذي يحمل اسمه ويعد من أبرز البرامج الحوارية في الولايات المتحدة، قال: "أولا نحن لا نقارن أنفسنا بإيران. إيران ليست دولة عربية، هذا في بادئ الأمر"
وتابع الرئيس المصري القول في تصريحاته التي حصلت وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك على نصها الكامل، تابع القول ردا على تعقيب من روز بأن إيران موجودة في المنطقة، قال: "إذا فهي المنطقة، في مناطق الخليج والدول العربية، وهذا يعني أنهم يسعون ويحاولون. أما نحن، لا.. إن جهودنا معروفة. هم يحاولون أن يسيطروا على مناطق معينة، لكنهم لن يفلحوا في هذا. نحن قادرون..نحن لا ننافسهم، ودورنا معروف جيدا في المنطقة. ومع هذا، فإننا لن ندخل في سباق على المنطقة."
وقال الرئيس المصري ردا على سؤال من الإعلامي الكبير ما إذا كان يعتقد بأن إسرائيل ستسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي.
قال الرئيس المصري: "قابلت رئيس وزراء إسرائيل، ومن قبل نتنياهو وأولمرت من قبل ووزير الدفاع في إسرائيل والرئيس شيمون بيريس. جميعهم ضد وجود أسلحة نووية في إيران. لكن تفهمنا هو أن المنطقة بأكملها يجب أن تكون خالية من كل أشكال وكل أنواع الأسلحة ذات التأثير الشامل، نووية وغير نووية سواء في إيران أو إسرائيل. ومن ثم فهذا لا يعني أنه لأن إسرائيل تمتلكها فيجب أن تحوز إيران على بعض منها وآخرين أيضا. فهذا سيكون مشكلة".
وقال مبارك ردا على سؤال من روز حول ما تردد عن حثه للرئيس الأمريكي على دفع إسرائيل إلى عدم استخدام أو الدخول في هجوم على إيران قال إنه "إذا سارت الأمور على هذا النحو، وحدث أن تم استخدام القوة العسكرية، فسيكون هذا ضد المنطقة بأكملها. إنني ضد استخدام القوة العسكرية. وهذا ما يدعوني إلى القول إنه يجب أن يتم حل هذا وديا وسلميا. وإنني أنصح إيران، وأدعو إيران أن تتحلى بهذا القدر الكافي من المرونة للتفاوض مع ممثلي الولايات المتحدة الأمريكية لحل هذه القضية، من أجل ألا يتم اللجوء لأي أعمال عسكرية. إننا نريد أن نوقف كل النشاط العسكري".
وأبدى الرئيس المصري اعتقاده بأن "المفاوضات بين إيران والولايات المتحدة هي حل أفضل كثيرا إذا ما استطاعوا أن يتوصلوا لبعض النتائج من دون استخدام القوة العسكرية".
ـــــــــــ
مبارك/فلسطين/إسرائيل/تطبيع

مبارك: التطبيع ممكن مع إسرائيل إذا حلت مشكلاتها مع الفلسطينيين بقيام دولتين

وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك

واشنطن، 17 أغسطس/آب ـ قال الرئيس المصري حسني مبارك إن العرب يمكن أن يقوموا بتطبيع العلاقات مع إسرائيل إذا ما قامت الدولة العبرية بحل المشكلات مع الفلسطينيين وكان هناك حل للصراع بقيام دولتين، إسرائيلية وفلسطينية مؤكدا على أن "المبادرة العربية واضحة".
وقال الرئيس المصري في لقاء مع الإعلامي الأمريكي المخضرم تشارلي روز قبيل توجهه إلى العاصمة الأمريكية واشنطن حيث يلتقي الرئيس الأمريكي باراك أوباما في البيت الأبيض الثلاثاء 18 أغسطس/آب، قال إن لديه "وجهة نظر أخرى" بشأن وقف المستوطنات، وذلك ردا على سؤال من روز ما إذا كان يجب أن يتم وقف الاستيطان.
وتابع مبارك في حديثه للصحفي الأمريكي الذي سجل وسبث اليوم الاثنين على شبكة "بي بي إس" الأمريكية، في برنامجه الذي يحمل اسمه ويعد من أبرز البرامج الحوارية في الولايات المتحدة، تابع قوله: "بدلا من القول بوقف المستوطنات، وقد سمعنا هذا مرات عديدة، لعشر سنوات حتى الآن ولم يصل هذا إلى نهاية، ما يمكنني أن أقوله هو أن علينا أن ننظر في القضية بأكملها بصفة شاملة للتفاوض على الحل النهائي".
وأضاف الرئيس المصري خلال المقابلة التي حصلت وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك على نصها الكامل: "وجهة نظري هي أنه لنرى الحل النهائي، فنفس الأمر حدث معنا وهو نفسه(المطلوب) لهذا الحل. كان لدينا اتفاق على الحل النهائي وغادروا (الإسرائيليون) سيناء..إذا تمكنا من أن نصنع هذا مع الفلسطينيين، فأعتقد بأن هذا سيكون مؤشرا جيدا جدا".
وأكد مبارك على أهمية حل الخلاف بين السلطة الفلسطينية وحركة حماس بقوله "إننا نعمل لأجل التوصل لهذا الحل بين حماس والسلطة الفلسطينية. وإذا كان بمقدورنا أن نتوصل لنتيجة، وخاصة إذا توقف التدخل الخارجي، يمكننا أن نقنع السلطة الفلسطينية بالجلوس إلى المفاوضات مع إسرائيل كل عام..دون شروط مسبقة من كلي الطرفين وعندئذ سنؤكد جميعا على هذا الأمر وهذا هو الحل الأفضل".
وأكد الرئيس المصري صحة القول بأنه لا يمكن أن يكون هناك سلام حتى تتفق فتح وحماس "ونحن نعمل على هذا ونبذل جهودا حثيثة لكي يكون هناك بعض التقارب، ولا تزال بعض النقاط الصغرى التي نسعى للتغلب عليها بين حماس وفتح. وإذا وصلنا إلى هذه النقطة فأعتقد أنه بعدها ستسير عملية السلام بشكل أسهل كثيرا".
ـــــــــــ
مبارك/تاريخ/انجازات/حكم/مصر

مبارك : لو كانت مصر دولة رجل أوحد ما حققت شيئا

وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك

واشنطن، 17 أغسطس/آب ـ قال الرئيس المصري حسني مبارك في رد على سؤال عما حققه لمصر طوال فترة حكمه في برنامج تليفزيوني امريكي قال الرئيس المصري إنه أمضى 60 عاما في الخدمة العامة، وأعاد بناء بلاده بعد انتهاء الأعمال العسكرية، وإنه ما كان ليحقق شيئا "لو كانت مصر دولة رجل أوحد كما يقال".
وقال مبارك، 81 عاما، في مقابلة مع الإعلامي الأمريكي المخضرم تشارلي روز قبيل توجهه إلى العاصمة الأمريكية واشنطن للقاء الرئيس الأمريكي باراك أوباما في البيت الأبيض الثلاثاء 18 أغسطس/آب، قال ردا على سؤال من جانب روز عما سيخلف وراءه، بعد تاريخ امتد 28 عاما من الحكم قال: "ما سأتركه هو أنني ظللت أعمل في الخدمة العامة 60 عاما. شاركت وشهدت تحركا. أعدت بناء البلاد بعد العمل العسكري".
وتابع الرئيس المصري في تصريحاته للإعلامي الأمريكي التي تذاع اليوم الاثنين في برنامجه الذي يحمل اسمه ويعد من أبرز البرامج الحوارية في الولايات المتحدة، تابع القول: "أصلحنا البنية التحتية في مصر بالكامل. نعمل على تحسين التعليم. نمد نطاق التعليم. نبني جامعات. نفعل العديد، العديد من الأشياء الأخرى".
وردا على قول روز “إن تاريخ مصر خلال 28 عاما هو تاريخ رجل واحد، هو حسني مبارك”، وسؤاله للرئيس "هل ستكون مصر آمنة إذا غادرت؟"، قال الزعيم المصري في تصريحات حصلت وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك على نصها الكامل، قال: "مصر دولة كبيرة. مصر لديها دستور، والدستور يوضح دور كل واحد ودور الجميع، ولا يمكن لأحد أن ينتهك الدستور."
وأردف القول: "لكن لو كانت مصر دولة رجل أوحد كما قلت أو كما يقال، لما استطعت أن أحقق أي شئ".
واضاف: "أعمل بمساعدة المؤسسات ومساعدة البرلمان، فالبرلمان قوي إلى حد ما الآن. يمكنه أن يقيل حكومة..يمكنه أن يغير الميزانية من الطريقة التي تقررها الحكومة إلى الطريقة التي يقررها البرلمان. عدلنا المادة 34 مادة في الدستور وهذا أمر غير مسبوق".
ــــــــــ
مبارك/جيش/توريث/رئيس/انتخابات/رئاسة

مبارك: الجيش لن يعارض... أي رئيس مصري منتخب

وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك

واشنطن، 17 أغسطس/آب –قال الرئيس المصري حسني مبارك إن الجيش المصري لن يعارض وجود لوجود رئيس مصري من خارج المؤسسة العسكرية، يتم انتخابه شعبيا.
جاء ذلك في رد من الرئيس المصري على سؤال من الإعلامي الأمريكي المخضرم تشارلي روز ضمن مقابلة تُبث اليوم الاثنين في برنامجه الذي يحمل اسمه ويعد من أبرز البرامج الحوارية في الولايات المتحدة.
وقال روز في المقابلة للرئيس المصري: "سيدي الرئيس، مع احترامي، يقول كثيرون إنه لن يكون هناك قائد لمصر غير مقبول من الجيش، كما كنت أنت، وكما كان (الرئيس السابق) أنور السادات، وكما كان الرئيس ناصر، جميعكم تتبعون نفس التقاليد، تقاليد الضباط الأحرار، وهذا لم يتغير في مصر، وأنت تعلم هذا، وأنا أعلم هذا".
وفي رده قال الرئيس مبارك: "هذا الأمر ربما.. يمكن أن يتغير بعد ذلك. هذا ربما يتغير. لا أحد يعرف من سينجح، فنحن لدينا انتخابات، وعندما يأتي الوقت للانتخابات، سيصوت الناس".
وأضاف الرئيس المصري: "ناصر كان ضابطا في الجيش، والسادات كان ضابطا في الجيش، وأنا ظللت في الجيش والقوات المسلحة حتى وصلت إلى أعلى منصب، وشهدت التحرك في أكتوبر، وتم تقليدي أرفع الأوسمة على أعلى المستويات، وهذه ليست نقطة سلبية. لقد عملت نائبا للرئيس وقمت بالعديد من الجهود طوال ست سنوات كنائب للرئيس، ثم توليت منصب الرئيس".
لكن روز أضاف: "نعم هذا النقطة التي أعنيها، وهي أنه لن يصبح هناك رئيس لمصر غير مقبول من الجيش"، فأجاب الرئيس المصري: "لا، لا، لا.. لا أوافق على هذه العبارة".
ـــــــــ
مبارك: سنصفق للقطريين إذا لعبوا دورا جيدا من أجل السلام

وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك

واشنطن، 17 أغسطس/آب ـ قال الرئيس المصري حسني مبارك إن قطر من الممكن أن تلعب دورا جيدا، "إذا ما أراد القطريون الاضطلاع بمثل هذا الدور".
حيث أكد الرئيس المصري في لقاء أجراه معه الصحفي والإعلامي الأمريكي الكبير تشارلي روز، يذاع اليوم الاثنين على شبكة "بي بي إس" الأمريكية، وحصلت وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك على نصه الكامل قبل بث البرنامج، أكد أن "قطر يمكن أن تلعب دورا جيدا" لكنه شدد على أن هذا سيحدث فقط إذا رغب القطريون في لعب هذا الدور، حيث كرر عبارته "إذا ما أرادوا" مرتين.
لكن الرئيس المصري قال في تصريحاته للإعلامي الأمريكي المخضرم، التي حصلت وكالة أنباء أمريكا إن أرابيك على نصها الكامل، قال إنه ليس متأكدا ما إذا كانت قطر تقوم بهذا الدور حاليا بقوله ردا على سؤال من روز عما إذا كانت قطر تقوم بدور جيد في الشرق الأوسط الآن، قال: "لا يمكنني أنا أقول ذلك متأكدا، لأنه لا شئ واضح أمامي لأقرر هذا".
وفيما عقب الإعلامي الأمريكي بالقول إن القطريين "يريدون أن يلعبوا دورا" رد مبارك: "حسنا، هم يلعبون دورا. إذا كان بمقدورهم أن يلعبوا دورا جيدا لأجل السلام فسنصفق لهم. نحن نريد السلام. أنت تقوم به، أنا أقوم به، أي أحد، ليست تلك هي القضية لكن المهم هو السلام".
ويلتقي الرئيس المصري نظيره الأمريكي باراك أوباما غدا الثلاثاء في البيت الأبيض حيث من المتوقع أن تركز محادثاتهما على دفع عملية السلام في الشرق الأوسط والملف الإيراني إلى جانب عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك بين الولايات المتحدة ومصر.
ــــــــــ


هناك تعليق واحد:

مدونة أيام و بنعيشها يقول...

ده قال ان احنا عدلنا الدستور مخصوص علشان خاطر المرأة و ان الدستور دلوقتي بيخصص نسبة معينة من مقاعد البرلمان للمرأة
يا خبر اسود....يعني يبقى رئيس الجمهورية و مش عارف الفرق بين الدستور و القانون، ولا يكونوا مفهيمينه انهم عدلوا الدستور مش عملوا قانون جديد

شارك مع اصدقائك

Share |