الثلاثاء، 3 فبراير، 2009

الي غزة سيرا علي الاقدام


في الذكرى الأولى لسقوط الحدود في رفح بين غزة ومصر، تعلن اللجنة الشعبية لدعم الشعب الفلسطيني عن بدء حملة "التحرك إلى غزة"

في 27 ديسمبر 2008 شنت إسرائيل هجوم بشع على غزة أسفر عن مقتل ما يقرب من 1500 فلسطينيا -- من بينهم أكثر من 400 طفل -- وإصابة الآلاف و تدمير المنازل والمدارس وأماكن العبادة ، والبنية التحتية الأساسية مما أدى إلى وقوع كارثة إنسانية .

هذا الدمار تفاقم من جراء الحصار الإسرائيلي المتواصل ، الذي ترك الفلسطينيين سجناء في غزة داخل حدود خلقتها إسرائيل معتمدين فقط على الإمدادات الضئيلة التي تسمح إسرائيل بدخولها.

الهدف:

إنهاء الحصار المفروض على غزة

الرؤية:

نتمنى أن تنتشر الدعوة بشكل محلي مختلف في أماكن مختلفة بجميع أنحاء العالم. سواء كانت المسافة المقطوعة مشياً محددة أو غير مححدة، سواء شارك فيها مجموعات كبيرة أو أفراد ، سواء تنادي المسيرات بالمقاطعة أو بمحاسبة إسرائيل على جرائم الحرب، فنحن نأمل أن تنتشر تلك الجهود و تتسارع.

على الرغم من أن الهجوم الإسرائيلي الشرس على قطاع غزة قد توقف، فأن الكارثة لم تنتهي بعد. لذلك يجب أن نغتنم هذه الفرصة للعمل والدعوة إلى إنهاء الحصار المفروض على غزة.

تعمل حكوماتنا باختلاف سياستها على حجب وتجاهل عملنا السياسي مما لم يترك لنا سوى الاتجاه إلى الشارع بعمل جماعي عالمي يدين أعمال إسرائيل الوحشية.

ستبدأ مجموعة في مصر التحرك في اتجاه غزة من عدة مواقع مختلفة: في 6 فبراير

تابع كل الفعاليات على www.togaza.net

للاتصال بنا : info@togaza.net

هناك تعليقان (2):

غير معرف يقول...

حملة مقاطعة الفن الهابط
بسم الله الرحمن الرحيم

الحملة عبارة عن مقاطعة تامة للسينمات ليه بقى ؟
احنا عمالين نشتكي من القذارات الي بنشوفها في الافلام و الموضوع بيتحول من سىء لأسوأ .. و بنشتكي من الوضع الغريب الي يخلي واحد ممثل هايف مليونير و آلاف الخريجين من طب و هندسة و غيرهم مرتباتهم ملاليم دا لو لقوا شغل أصلا ..
الطبيعي اننا بنلوم الحكومة كالعادة على الوضع دا .. بس لأ المسئولية الأكبر علينا احنا مش على الحكومة !!
لأن الموضوع عرض و طلب .. المنتجين بيعملوا الأفلام بالشكل دا لأننا عايزين دا و لأننا بنروح السينمات و بندفع . لو فكرنا في الموضوع دا هنحس بإهانة كبيرة قوي لينا !!
عشان كدا لازم نغير الوضع دا بإدينا و نقول لاااااا للإباحية .. لا للفن الهابط .. لا للهيافة .
خلينا نبقى عمليين و نحسبها .. لو افترضنا متوسط دخول السينما للواحد مننا مرة واحدة شهريا و بيدفع فيها 20 جنيه
يبقى لو وصلنا ل 100000 عضو في الحملة مقاطعين السينما يبقى احنا بنخسرهم شهريا 2000000 ( 2 مليون جنيه) .
و على الأقل قوي نبقى وصلنا صوتنا وعملنا الي علينا ..
و مطالبنا فن محترم , يحترم عقلياتنا و قيمنا و ديننا
خليك ايجابي متقولش "هو جت عليا يعني ماهو ناس كتير بتروح السينما"
ايوة على الأقل عملت الى تقدر عليه .

مهم جدا: قبل ماتنضم للحملة وتقاطع السينما لازم الأول تكون رافض الافلام دي من جواك ... يعني لازم تكون مش عايز الافلام دي بجد و عايز فن محترم و هادف .
و افتكر : "إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا و الآخرة والله يعلم وأنتم لا تعلمون


http://www.facebook.com/home.php?ref=home#/group.php?gid=44104217671&ref=ts

تامر علي يقول...

فعلاً نحن بحاجة الى عمل جماعي ... ولكن اعتقد أن التنظيم هو المعضلة لاسباب كثيرة منها الأمن وكثرة اعتراض المصريين انفسهم على كل شيء الخمول المزمن الذي يصيب القادة عندنا ... معادلة صعبة لكنها ليست مستحيلة
شكراً على الطرح

شارك مع اصدقائك

Share |