السبت، 15 سبتمبر 2007

أتلغي افطار الأخوان ... بس انا مش مبسوط

الي قرا تدوينتي الي اثارت الجدل حبة واثارت ايضا بعد التعليقات الي خرجت عن حد الادب أحيانا هيعرف اني طالبت بالغاء الافطار السنوي للاخوان والخبر الجديد ان الافطار السنوي للاخوان اتلغي بالفعل
صحيح ان الافطار اتلغي بس انا مش سعيد بالالغاء ده لانه جه بناء علي اسباب ممكن نقول قهرية ، يعني ببساطة الاخوان كانوا عايزين يعملوا الافطار فعلا وراحوا يحجزوا عند ادار الفندق الي ياما وصفها قيادات الاخوان بالقيادة القوية والوحيدة التي تستطيع الوقوف في وجة الامن بس الادارة خذلت قيادات الاخوان وطلبت موافقة جهاز مباحث امن الدولة وبالفعل توجه أحد كبار قيادات الجماعه لنائب رئيس جهاز مباحث امن الدولة وتحدث معه ورجع وهو يقول مفيش فايدة من الحوار معاهم ، وبناء علي ده اتلغي الافطار .
يعني باختصار الافطار اتلغي لاسباب امنية وانا اول ما بتيجي كلمة اسباب امنية ده بيركبني 500 عفريت
باختصار انا اه طالبت بالغاء الافطار او عمله بس بامكانيات بسيطة بس بشرط ان ده بمزاج الاخوان وان الفلوس تتوجه لمشايع تنموية بس أكيد انا مش هفرح لما الافطار يتلغي بالطريقة ده
فكرني الموقف ده بموقف حصل لينا رمضان الي فات لما اتنين نواب من نواب الكتلة البرلمانية للاخوان كانوا بيعدوا للافطار السنوي لهما وبالفعل اتحجزت القاعه وكله تمام ومرة واحده هوووووووب وقبل الفطار بيوم واحد بس اتلغي الحجز لاسباب امنية وكنا هنا حيرانين نلغي الافطار وخلاص ولا نعمل ايه ؟
بس في الاخر ربنا هدانا الي اننا نتمم الافطار وبالفعل حجزنا قاعه تانية احسن مليون مرة واتبلغ الناس بتغير المكان قبل الفطار بساعات اي نعم كان موضوع تغيير المكان ده منظره وحش حبة بس في الاخر شكل الافطار الي تم في المكان الجديد والي اتعمل في وقت قياسي خلي كل الناس تنسي كل الي حصل وتستمتع بالافطار
طبعا انا مبقولش الاخوان يعمولوا كده في الموقف ده لان مفيش وجه مقارنة بين افطار بيحضره نائبي مجلس شعب وعم محمود بتاع فرن الفينو الي علي اول شارعنا مع افطار الاخوان الي بيحضره وزراء سابقين وسفراء وبلاوي سوداء بس الي بقوله اني بكره كلمة ظروف امنية ده
لانها وببساطة
الجماعه ده اصلا موجوده بغير رضا الامن يبقي اشمعني افطارها هيبقي برضا الامن
بس اوضح برده
انا لم اتنازل عن رايي الاول ان الافطار بشكله المعروف كان لازم يتلغي ويتعمل افطار بسيط وتوجه الفلوس لمشاريع اهم

وبالمناسبة يا شباب
انا مليش اي علاقة بالمقال اللوذعي ده ومقرتهوش قبل ما اكتب تدوينتي حول افطار الاخوان لانها ببساطة طلعت بعد تدوينتي بكام ساعه



هناك 27 تعليقًا:

Bella يقول...

صراحة انا كمان ماكانش بيعجبني الافطار ده
وكنت باشعر انه اهدار كبير للاموال لاتتناسب مع روح الشهر الكريم والافضل ان يتم توجيه هذا المال لمساعدة المحتاجين

ومن غير زعل برضه كنت باعتبره نوع من الفشخرة اللى مالهاش اي معنى

الغاءه لاسباب امنية امر غير لطيف

كان يجب عليهم هم ان يلغوه لاسباب انسانية ويدفعوا الاموال في عمل شيئ مفيد للفقراء افضل

البتول يقول...

هنقول ايه قدر الله ما شاء فعل .........علي العموم دوام الحال من المحال ولكن متي تتغيرالماعيير الله اعلم زكل عام والجميع بخير.

غير معرف يقول...

مبروكلالاخوان خلى الامن والنظام يلبسهم اكتر واكمتير وهما ساكتين يلعن ابو الاخوان للنظام

Lemonada يقول...

دايما بشوف تعليقاتك
بس ولا مرة دخلت المدونة
النهاردة قلت بتفرج على مدونة قفلت وبشوف التعليقات
رجعت شفت تعليقك
قلت مافيهاش
ماتخشي بقى
خايفة لي
قمت دخلت
اي دة يا معلم
يعني ماشاء الله
خبير ومافيش حاجة عندك هزار
ويالالاللي بجد اسم جامد للمدونة دي بعد ما الواحد يدخل ويشوف القصص والحكاوي والمواضيع الجامدة دي
رمضان كريم وسعيدة بالتعليق عندك
تحياتي
ويالالاللي

فلسطينية الهوى يقول...

قدر الله وماشاء فعل

ربنا يعوضهم خير

صاحب البوابــة يقول...

احمد يا صديقي الغالي العزيز

اعلم انني مقصر معك يا عزيزي

ولكنك تعلم ان وقت رمضان يتبخر في سرعة

ولا يترك لنا الا الذكريات

اعذرني يا اخي الحبيب

-----------

بمناسبة ما حدث من مشادة بيني وبين من يدعو نفسه القلب الكبير في بوست حفل افطار الاخوان

فلن اعلق على مزيداته الغير مقبولة على شخصي !!!

ولن اعلق على تعصبه الأعمى الواضح لجماعته وليس ( لدينه ) !!!

لكني سأترك له بيت من الشعر فقط , عسى أن يجعله يفيق من سباته

وهو

--------

ستبدي لك الأيام ما كنت جاهله

ويأتيك بالأخبــــار من لم تزود

--------

تحياتي يا صاحب القلب الكبير

كلام الغلابة يقول...

هو في اية يا عم احمد

البوست حلو بس اية الجمله الي بتقول في فرق بين الفطار الي بيحضرة عم محمود بتاع الفينو وبين الوزراء

يا عم احمد عمك محمود الفران ده هو الي عبركم كاخوان واعطي لكم صوته علشان يكون عندكم نائبين في المجلس

ولا وزير سابق ولا سفير
ولا برضة ام الازدواجية في التعبيرات
ماله عمك محمود

يا عم احمد الجمله وحشة حاول انك تعتذر عنها او انك علي الاقل تعتذر لعم محمود بتاع الفينو او انك بقي تخلي سفير من السفراء يعطيك صوته

وابقي قابلني

أحمد عبد الفتاح يقول...

أسف جدا يا شباب علي تاخري في الرد بس انا كنت بره القاهرة يوم ويوم بفطر عند جدتي وكده يعني
بيلا
اشكرك جدا علي تعليقك الجميل وتقارب وجهات النظر ده

أحمد عبد الفتاح يقول...

البتول
شكرا علي تعليقك الجنائزي ده

أحمد عبد الفتاح يقول...

غير معروف
اسف اضطريت اشيل تعليقه عشان فيه شتايم غير لائقة

أحمد عبد الفتاح يقول...

ليمونادة
انا سعيد جدا بتعليقك وزيارتك والاهم برايك في بنتي الصغيرة يالالاللي
زيارتك غالية عليا جدا وتعليقك ورايك ومتخافيش تاني وانتي داخلة المدونة مش متراقبة

أحمد عبد الفتاح يقول...

فلسطينية الهوي
ان شاء الله هيعوضهم

أحمد عبد الفتاح يقول...

صاحب البوابة
تجنن يا واد وانت عاقل
بس خلي بالك لحسن يدخل ويقول " والشعراء يتبعهم الغاوون "

أحمد عبد الفتاح يقول...

كلام غلابة
اولا انا سعيد جدا بزيارتك
استاذي العزيز انت فهمت كلامي غلكط حبة
بص يا استاذي انت لو قريت البوست الاول بتاع الافطار كنت هتعرف اني اصلا مش موافق علي مبدا التفرقة بين السفير والغفير والكلام دهوعارف كويس اهمية عم محمد بتاع الفرن
كلامي الي قلته هنا من باب التريقة
واتمني ان سوء التفاهم يزال

المصرى الجديد يقول...

انا عندى فكرة حلوة مع انى مبسوط ان الافطار اتلغى
ليه ما تتعملش مائدة رحمن فى الشارع ويفطروا عليها الناس المهمة دول
بس تقولوا ليهم مايقلقوش الاكل هيجى من فندق 5 نجوم واه تاخدوا ثواب اى حد زيادة يفطر معاكوا

قلب كبير يقول...

صاحب البوابة ..لاتوجد مزايدة وكمان لاتعصب لجماعة ولاحاجة.. الموضوع ببساطةقرأت فى كتب الدين هتعرف الفرق بين التعصب والولاء وكمان هتعرف يعنى ايه جماعة ودين وأن مفيش تفرقة بين الاسلام والجماعة ..المشكلة اى جماعة يعنى العمل الجماعى ومشروعيته وده موضوع مطول أوى ممكن حضرتك تبحث فيه ..
مايعنينى فى الموضوع اننا نبطل نتكلم وننقد ونترك النت شوية ونشتغل وننزل وسط الناس ونقرب من مشاكلهم ومش معقول أنه لما فيه ناس بتتطحن والضربات عليهم بدل ماأقول ربنا يقويكم أدور على أعمال لم نسمع مجهة نظرهم فيها ولم نعرف ماهية هذاالعمل ..
واسمع قول الله حينما يقول عن بنى اسرائيل ( وإذا قالت طائفة منهم لم تعظون قوم الله مهلكهم أومعذبهم عذابا شديداقالوا معذرة إلى ربكم)
فهم بدل من أن يقفوا مع المصلحين ويساعدوهم انشغلوا بنقدهم وإحباطهم ..
أنا كنت عايز أقول لحضرتك ولصاحب المدونة هذاالكلام ..
وعموما الاختلاف لايفسد فى الود قضية

أحمد عبد الفتاح يقول...

الشخص الي مسمي نفسه قلب كبير
واضح ان حضرتك اصلا مش فاهم حاجة في الي انت بتتكلم فيه ده
وواضح برده انك متعرفش ادب الاختلاف
الناس الي شبهتهم ببني اسرائيل دول بيعملوا حاجات انت عمرك ما حلمت انك تعملها
اعمل سيرش علي مدونة اسمها توعية اونت تفهم كلامي
او موقع ابناء مصر
وعلي فكرة
عمر ما كان افطار الاخوان هو العمل الجماعي والاحتكاك مع الشارع
وياريت انت بقه تقولنا عملت ايه عشان تدافع عن الافطار الي كنت مويده وكنت شايف انه ضرورة

أشرف يقول...

الغاء الافطار فى حد ذاته نصر ودليل ضغف الحكومة الافطار بيتم منذ سنوات والجماعة معلنة والناس اللى بتفهم عارفة ليه الضربات الأمنية والملاحقات وهذاالإلغاء مش هيكون الأول ولاالأخير اللى حضراتكم متعرفهوش إن كمان افطارات نواب الاخوان برضه ملغاه والسماح الوحيد للافطار أنه يكون داخل المقر ..فالموضوع مش إلغاء افطار الموضوع أكبر من كده بكتير.

أنتم عارفين هناك انتخابات محليات وكمان تمهيد للتوريث الذى بات على وشك القدوم وسيناريو شائعة الريس والهدف منها قياس الرأى العام ومدى تقبل الشارع للريس الجديد وكمان برنامج حزب الإخوان وتوقيته ...

المسألة مش موضوع نفقات وكلام من ده المسألة ان البلد بيتلعب بيهاوداخلين على أحداث جسام ودى البداية مش عايزين ياجماعة نتكلم فى حاجات خلافية وخلينا فاكرين اليو م أكلت يوم أكل الثور الأبيض ..المسألة مسألة وقت .واللى بيتفرج الوقت من أى اتجاه الدور عليه وماأمر الجماعات الاسلامية منا ببعيد ...
إن المتابع لقضية المحاكمات العسكرية يعرف جيداً لماذا تم إلغاء الإفطار وبعدين مفيش حاجة اسمها إدارة فندق قوية ولاحاجة إحنا فى بلد ليس لها قانون يحمى المواطن ولايعرف له حرمة ولاكيان عمرك شوفت بلد يتحاكم رؤساء تحرير علشان إشاعة.

وبعدين محتاجين تضافر كل الجهود من أجل الطوفان القادم ومحتاجين من صاحب المدونة مزيداً من التعب ينزل ويشوف غلاء الأسعار والناس المطحونة يكلمنا عن دور الإخوان ونوابهم فىالبرلمان وعن المعارضة عموما محتاجين نثقف الشعب ويعرف إزاى يختار الحاكم وازاى يختار نائبه عايزين نوعى الشعب بدوره ويكون إيجابى مش عمالين ندردش على النت وماسكين نقول الافطار اسراف لأ مش اسراف ياسيدى اعتبره اسراف لكن الافطار قرار جماعة والقرار بشورى اسمحى لى أقول لك نقدك للموضوع ناقص حاجه بسيطة إيه الأساس اللى بنيت عليه حكمك أنه ده إسراف ...هناك قواعد فقهيه كثيرة بتقول درء المفاسد مقدم على جلب المصالح وأشايء كثيرة وهناك امور فى السياسة الشرعية وأعتقد أن هذه الأمور ممكن تكون غائبة عن حضراتكم ولاأشكك فى جميل نصحيتكم البناءة ولانيتكم فأنا أعتقد أنكم غيورين على هذالبلد .
...
أترك موضوع الافطار وشوف الاخوان بيعملوا ايه مش معقول يبقى عندى ماعة عمرهاأكثر من 75 عاما وليها علمائها ومفكريها ومنتشرة فىأكثر من 75 دولة ونشاطهم عالمى ولهم تنظيم وأوروبا كلها تعرف مراكزهم الاسلامية ..واللى من حضراتكم شاهد الأستاذ يوسف ندا هيغرف قدر هذه الجماعة ..
فىالنهاية مزيد من العمل ومزيد من الترابط والبعد عن مواطن الخلاف وكذلك عدم التسرع فى الأحكام دون الإلمام بجوانب الأمور ...

واحد بيحبك يقول...

الغاء الافطار فى حد ذاته نصر ودليل ضغف الحكومة الافطار بيتم منذ سنوات والجماعة معلنة والناس اللى بتفهم عارفة ليه الضربات الأمنية والملاحقات وهذاالإلغاء مش هيكون الأول ولاالأخير اللى حضراتكم متعرفهوش إن كمان افطارات نواب الاخوان برضه ملغاه والسماح الوحيد للافطار أنه يكون داخل المقر ..فالموضوع مش إلغاء افطار الموضوع أكبر من كده بكتير.

أنتم عارفين هناك انتخابات محليات وكمان تمهيد للتوريث الذى بات على وشك القدوم وسيناريو شائعة الريس والهدف منها قياس الرأى العام ومدى تقبل الشارع للريس الجديد وكمان برنامج حزب الإخوان وتوقيته ...

المسألة مش موضوع نفقات وكلام من ده المسألة ان البلد بيتلعب بيهاوداخلين على أحداث جسام ودى البداية مش عايزين ياجماعة نتكلم فى حاجات خلافية وخلينا فاكرين اليو م أكلت يوم أكل الثور الأبيض ..المسألة مسألة وقت .واللى بيتفرج الوقت من أى اتجاه الدور عليه وماأمر الجماعات الاسلامية منا ببعيد ...
إن المتابع لقضية المحاكمات العسكرية يعرف جيداً لماذا تم إلغاء الإفطار وبعدين مفيش حاجة اسمها إدارة فندق قوية ولاحاجة إحنا فى بلد ليس لها قانون يحمى المواطن ولايعرف له حرمة ولاكيان عمرك شوفت بلد يتحاكم رؤساء تحرير علشان إشاعة.

وبعدين محتاجين تضافر كل الجهود من أجل الطوفان القادم ومحتاجين من صاحب المدونة مزيداً من التعب ينزل ويشوف غلاء الأسعار والناس المطحونة يكلمنا عن دور الإخوان ونوابهم فىالبرلمان وعن المعارضة عموما محتاجين نثقف الشعب ويعرف إزاى يختار الحاكم وازاى يختار نائبه عايزين نوعى الشعب بدوره ويكون إيجابى مش عمالين ندردش على النت وماسكين نقول الافطار اسراف لأ مش اسراف ياسيدى اعتبره اسراف لكن الافطار قرار جماعة والقرار بشورى اسمحى لى أقول لك نقدك للموضوع ناقص حاجه بسيطة إيه الأساس اللى بنيت عليه حكمك أنه ده إسراف ...هناك قواعد فقهيه كثيرة بتقول درء المفاسد مقدم على جلب المصالح وأشايء كثيرة وهناك امور فى السياسة الشرعية وأعتقد أن هذه الأمور ممكن تكون غائبة عن حضراتكم ولاأشكك فى جميل نصحيتكم البناءة ولانيتكم فأنا أعتقد أنكم غيورين على هذالبلد .
...
أترك موضوع الافطار وشوف الاخوان بيعملوا ايه مش معقول يبقى عندى ماعة عمرهاأكثر من 75 عاما وليها علمائها ومفكريها ومنتشرة فىأكثر من 75 دولة ونشاطهم عالمى ولهم تنظيم وأوروبا كلها تعرف مراكزهم الاسلامية ..واللى من حضراتكم شاهد الأستاذ يوسف ندا هيغرف قدر هذه الجماعة ..
فىالنهاية مزيد من العمل ومزيد من الترابط والبعد عن مواطن الخلاف وكذلك عدم التسرع فى الأحكام دون الإلمام بجوانب الأمور ...

قلب كبير يقول...

يااستاذ أحمد ياصاحبالمدونة اللى بيكلم حضرتك خريج معهد دراسات اسلامية وعارف بيقول لحضرتك ايه واعتقد انى كنت مهذب فى ردى لدرجة انى حضرتك لم تتحمل الكلام وهاجمت واتهمتنى أنى مش فاهم حاجة ..
لو قرأت كلامى كويس بعقلك مش بحاجة تانية هتفهم كلامى كويس وزى ماقل لحضرتك أنا ماأعرفش أنت بتعمل ايه علشان خاطر افطار الاخوان ولاأنا مطالب أقول لحضررتك أنا بعمل ايه ....بلاش تجريح والخوض فى كلام أنا بكلمك فترد على بأأدب دون التجريح وممكن لو مش عاجبك كلامى تعمله له إزالة أحسن

غير معرف يقول...

كلامك ومدونتك كلها على بعضها حلوة بس عاملة زى الريحانة رائحتها حلوة ولاطعم لها ..لكن مش عارفة ليه أنت بتحب تتسلق على أكتاف الناس يعنى سايب خلق ربنا وشاغل نفسك بافطار لاراح ولاجه وعامل منه قضية ومنصب نفسك حاكم وقاضى على الاخوان يهيؤ لى إن سنك لسه صغير وحماس الشباب وخدك ونفسك تبقى صحفى كبير ومشهور لما تحدد لنفسك أهداف مبيلة يبقى لازم الوسائل اللى تعملها تكون على نفس نبل وغاية الأهداف وإلا يبقى ده ضحك علىالناس ومش شايفة فى كلامك مصداقية ولاكمان لك رؤية لآنك متناقض فى كلامك شوية مع الاخوان وشية مش معاهم شوية تحبهم وشوية بتركههم مش عارف ه أقول ايه لكن لابد أنك يكون حاجه مش معقول تكون مع الموجه ...

أحمد عبد الفتاح يقول...

المصري الجديد
اسف وقعت مني في الردود
وعلي فكرة فكرتك حلوه بس للاسف في ناس هنا اخصائين في قتل الافكار وهي لسه افكرا
يعني انا كل الي قلته الجماعه تعمل افطار بسيط وتوجه فلوسها لحاجه تانية قامت الدنيا واتنصبت ليا محكمة من شوية ( مجهولين )

أحمد عبد الفتاح يقول...

استاذي الكبير اشرف
كلامك فيه نقط اتفق وعاها ونقط لا
ومش هرد عليه نقطة نقطة
بس هطرح شوية تساولات
مثلا
هل يعقل ان جماعه اصلا تعتبر محظورة من الامن تعمل نشاط لها بموافقة الامن ؟
هل يعقل ان نواب محترمين يوافقوا علي الغاء افطارتهم الي بره مقارتهم ؟
امال فين الحصانة ؟ وسيد قراره والكلام الكبير ده ؟

أحمد عبد الفتاح يقول...

استاذ قلب كبير - ذي ما بتقول -
اولا تعليقات حضرتك كانت مهذبة من ناحية الالفاظ
لكن حضرتك جرحت في صاحب البوابة وانت اصلا متعرفهوش
انا مبحذفش تعليقات ما دام لم تتعدي حدود الادب
وتعليقات حضرتك لم تعداها
ولما قلت لحضرتك انك مش فاهم حاجه عن الي بتتكلم عليه ده ملوش علاقة بالدراسات الاسلامية
لانكم في الدراسات الاسلامية لا بتدرسوا سسياسة ولا بناء تخالفات وتشبيكات سياسية وده علوم كبيرة في فن السياسة
اما بقه بخصوص انت بتعمل ايه للافطار فمكنش قصدي انت بتحضر لاطباق ولا بتوزع الدعوات
انا كا قصدي انك كنت مويد للافطار وكنت شايفه ضرورة عملت ايه لما اتلغي ؟
لو تحب تعرف رايي الجماعه استفادت بالاغاء وبتحسن استغلاله كويس اليومين دول وكلامي ده بناء علي شغلي يعني مش تكهنات
اتمني تكون فهمتني
وذي ما قلت اختلاف الراي لا يفسد للود قضية

أحمد عبد الفتاح يقول...

الاخ غير معروف او بالاصح الاخت غير معروفة
اشكرك علي رايك ذو الرائحة الحلوة في مدونتي
بخصوص وضوع القاضي وحداثة سني
سيدنا عمر خد براي صبي عمره لا يتجاوز ال 15 سنة وقال فيما معناه - مش فاكر النص بالضبط - من حق اي واحد يقول رايه ولا يضره حداثة سنة
ولعلم حضرتك
مدونتي هي حاجه بتاعتي
مدام لم اجرح شخص فيها ولم اتلفظ بيها بالفاظ بذيئة فانار في رايي
اقول ما احب وارفض ما احب
ومش مدونتي وبس
لا رايي انا بقوله في كل حتة
بخصوص الصحفي المشهور فمن بقك لباب السماء ان شاء الله
وبخصوص اني حبة مع الاخوان وحبة ضدهم
فانا عمري ما كنت ضد الاخوان لاني منهم ومفيش حد ضد نفسه
بس واجب النصح والارشاد لو حضرتك تعرفي اجه اصلا عن الاوان هو اهمواجبات افراد الجماعه تجاه بعضهم البعض
والاخوان اول من رفع مبدا رحم الله امرأ اهدي الي عيوبي

واحد بيحبك يقول...

حبيبى أحمد وابنى الصغير
أنت طبعا عارف البلد ماشية ازاى وبعدين أنت عارف سيد قراره وبعدين مين اللى قال إن النواب هبسكتوا المفروض ياحبيبى -أنا نسيت أقولك - إن كتلة الإخوان هتعمل افطار فى أحد الفنادق ومعزوم أكثر من 200 فرد وكمان فيه نواب هيعملوا افطارات وشوف كمان فيه نواب فكروا يفكوا الحصار فعملوا افطار مصغرة لعدد 50إلى 75 فرد
وبدل ماكان هيعزم 200 على أحسن تقدير زى عندنا الوقت بقى هيعزم أكثر من 500 واحد من دائرته .

ياأستاذ أحمد أنا عارف أنك كنت مع النواب وعارف ايه المؤامرة عليهم وعلى أدائهم فكلامك معاى على نفس الخط أنه مفيش حاجة اسمها حقوق الانسان وحصانة وكلام فاضى وإلا مكنش جمال حشمت والدكتورة مكارم وغيرهم اتحرموا وزورت نتائجهم لصالح نوابأنا وأنت وكلنا يعلم شخصيتهم ....

وبعدين مش هقولك على حاجه بعد كده طالما مابتصدق وتنشر

غير معرف يقول...

عايز أقول ببساطة الضربة اللى ماتموتنيش تقوينى ... وبرافو على الإخوان وكفاية كلام فى الموضوع ده وتعالو نشتغل

شارك مع اصدقائك

Share |