الأحد، 3 فبراير 2008

وحشتيني يا بنت الإيه


وحشتني بنت الايه ....
وحشتني غزة وشوارع غزة وجمال غزة وحلاوة غزة
وحشني الغزاوية والزعتر بزيت الزيتون
وحشتي الشوارع المليئة بالرايات والجداريات وصور الشهداء
وحشتني ارض العزة واهل ارض العزة
وحشتني يا مرتجي واهل بيتك واياد وكل الي قابلتهم في غزة
وحشني شباب صوت الاقصي بالرغم اني كنت لسه بكلمهم النهرده
بصراحة ومن الاخر
وحشتني الحياة وانا حاسس اني حر
وتقريبا محستش بده الا يومين في عمري
أكيد وانا في قلب غزة

هناك 6 تعليقات:

إسلام ناجح يقول...

يا سيدي انت شفتها غير مقدرش
بس أنا عايز أعرف:
ازاي كنت هناك ورجعت البلد دي تاني؟!!!!
حاجة غريبة والله

Gid-Do - جدو يقول...

وايه الا رجعك ـ مصر مش فى حاجة لامثالك - روح هناك وخلى حماس تشيلك مدفع واضربنا بية ـ ماهو بقى عادى دلوقت ان الولد يقتل ابوة وامة ـ وبرضة حقول ان احنا نستاهل علشان مبقناش نعرف نربى ولدنا - الله يلعن الزمن اللى خلى الواحد يعيش ويشوف ان المصرى مبقاش له خير فى بلدة

أحمد عبد الفتاح يقول...

اسلام
ان شاء الله تتكتب لك الزيارة يا معلم قريبا ان شاء الله
والمرةد هالقدس مع بعض

إسلام ناجح يقول...

من بقك لباب السما يااااااااا رب

أبو أحمد مرتجى فلسطين يقول...

السلام عليكم يا أخ أحمد عليك أن تعرف أننا كنا نود أن لو بقيتما عندنا لمده أكثر لأننا أحببناكم الله و كنا نود لو بقيتم لتشاهدوا بأم أعينكم أشلاء الشهداء كل يوم في تزايد ولتنقلوا الصورة الحقيقية للعال الذي هو في سبات عميق....................
إلى متى إلى متى يا ترى...
نتمنى أن تستيقظ الأمة العربية والإسلامية من سباتها العميق...
وأخيراً شكرا لكم يا أحمد ولجهدكم العظيم الذي بذلتموه من أجل أن تظهروا الحقيقة

أبو أحمد مرتجى فلسطين يقول...

السلام عليكم يا أخ أحمد عليك أن تعرف أننا كنا نود أن لو بقيتما عندنا لمده أكثر لأننا أحببناكم الله و كنا نود لو بقيتم لتشاهدوا بأم أعينكم أشلاء الشهداء كل يوم في تزايد ولتنقلوا الصورة الحقيقية للعال الذي هو في سبات عميق....................
إلى متى إلى متى يا ترى...
نتمنى أن تستيقظ الأمة العربية والإسلامية من سباتها العميق...
وأخيراً شكرا لكم يا أحمد ولجهدكم العظيم الذي بذلتموه من أجل أن تظهروا الحقيقة

شارك مع اصدقائك

Share |