الثلاثاء، 10 أغسطس، 2010

إخوان المعازي

خبر من الصعب ان تفهمه وانت تطالع جريدة الصباح .... فالخبر يقول أن مرشد الإخوان يترأس وفدًا رفيع المستوي لتقديم العزاء في نائب رئيس جهاز أمن الدولة اللواء أحمد رأفت في العزاء الذي اقيم له مساء الاحد بمسجد الشرطة .

من السهل ﻻمثالي ان يتفهموا الاقبال الكبير من قبل الحركات الاسلامية الجهادية مثل الجهاد والجماعة الاسلامية لحضور العزاء وخاصة ان رأفت كان مهندس ما عرف بالمراجعات الفقهية التي خرجت بهم من غياهب السجون والتي كانت في الحقيقة مجرد مبايعة للنظام الحالي يتعهد فيها اعضاء تلك التنظيمات بالسمع ولالطاة للنظام وعدم الخوض في السياسة ..

لكن من الصعب لامثالي - أيضا - أن يتفهموا ترأس الدكتور بديع لوفد من الاخوان للتعزية في رأفت ... الموضوع يحتاج توضيح من المرشد العام أو من أحد ..

ووفق الخبر فان المرشد السابق محمد مهدي عاك فقال للدستور : إنه كان يرتبط بعلاقات ودية وإنسانية مع اللواء رأفت ، أستطيع أن أفهم طبيعة العﻻقة بين ضابط أمن دولة وناشط - علي سبيل المثال وحتي وقت قريب كانت تصلني في الاعياد وخاصة الدينية منها رسائل تهنئة من أحد ضباط أمن الدولة الذين اعتقلوني في أحد المرات - اﻻ أنني ﻻ أفهم بالمرة أن تكون تلك العلاقات ودية .. 

وأن كانت العﻻقات ودية وأنسانية وأن كان فضيلة المرشد العام ومكتب الأرشد يرون أن ما فعلوم هو الواجب فالسؤال لماذا لم ينشر الموقع الرسمي للجماعة خبر تقديم واجب العزاء او حتي خبر الوفاة علي الرغم من ان الموقع هو النافذة الاعﻻمية الوحيدة الحالية للجماعة وينشر كافة تحركات المرشد العام ..

شارك مع اصدقائك

Share |