الأحد، 26 يوليو، 2009

عاجل : الأفراج عن مجدي سعد

صديق صحفي من أخوان اون لاين قبل قليل كان بيغطي وقفة خبراء العدل وقابل مجدي سعد وهو خارج من باب لاظوغلي وتحدث معاه
بعد قليل تفاصيل الافراج علي اخوان أون لاين


الجمعة، 24 يوليو، 2009

عياش ومجدي والتضامن بالبانرات


كرهت خلاص حملات التضامن وبانرات الحرية لفلان الفلاني لدرجة اني بقيت حاسس ان البانرات ستمبات جاهزة تتملي بالصورة والاسم وانشر والي علينا اننا ننشر البانر ونبقي كده قمنا بالواجب مع المعتقل
بالطبع انا متضامن مع أخوي عبد الرحمن عياش ومجدي سعد المعتقلين منذ أمس لكن في نفس الوقت ادعوكم في هذه المناسبة - المنيلة بنيلة - أننا نتوقف ولو للحظة مع فكرة التضامن بالبنارات والتضامن من خلف الكي بوردات ودعونا نفكر في طريقة يمكننا بها التضامن بجد مع المعتقلين لتشكل حملات التضامن تلك وسائل الضغط علي ذلك النظم الفاشي .
فك الله اسري أخوي وجمعني بهم قريبا .



صور مولد السيدة زينب

لمزيد من الصور أضغط علي الصورة



الأربعاء، 22 يوليو، 2009

"عماد عقل" السينما بعيون المقاومة

كتب- أحمد عبد الفتاح - لاخوان أون لاين - :

من خلال عمل سينمائي هو الأول من نوعه في فلسطين حمل اسم أحد المؤسسين للمقاومة المسلحة في الانتفاضة الأولى وهو الشهيد القائد "عماد عقل" الملقب بـ"الشهيد الملثم" استطاعت مؤسسة الأقصى ومن خلفها حركة المقاومة الإسلامية حماس تسجيل الحقبة التاريخية المهمة في حياة الشعب الفلسطيني، وهي الحقبة التي تشمل بداية الكفاح المسلح ضد الاحتلال على يد الحركة خلال الانتفاضة الأولى وتحويل المقاومة السلمية التي استخدمت الحجارة والسلاح الأبيض إلى مقاومة عسكرية منظمة تستخدم الذخيرة الحية، وتقوم على التخطيط وتنفيذ عمليات جريئة جعلت العدو يدفع بسببها ثمنًا باهظًا من أرواح ودماء جنوده الذين عاشوا لسنوات يتلذذون بدماء الأطفال والنساء والشيوخ باستخدامهم للسلاح والقنابل القاتلة ضدهم مقابل حجارة وزجاجات ملوتوف وما امتلكه الفلسطينيون من إمكانات.



ولعل أهم ما يميز فيلم "عماد عقل" أن كاتب السيناريو هو الدكتور محمود الزهار عضو المكتب السياسي لحماس وأحد قادتها المؤسسين، وهذا ما أعطى السيناريو مصداقيةً ووضوحًا وتميزًا قلما يلاحظ في أي سيناريو فيلم آخر، فالزهار- كرفيق درب لعقل- كان الأقدر على توثيق التجربة بتفاصيلها وواقعيتها وحقائقها التي ظل بعضها لفترة مدفونًا وبعيدًا عن الأضواء.



وحول اختيار الزهار لشخصية عماد عقل عن كل قيادات المقاومة يقول الزهار إنه اختار عماد لعلمه بالاستثناء الذي مثله في عصره بين أقرانه، ولتميزه وعبقريته وجرأته، فقد كان العقل عقلاً حكيمًا مدركًا لاحتياجات المرحلة ومتطلباتها، ولطبيعة العلاقة مع العدو الصهيوني الذي استهوته الانتفاضة الشعبية والسلمية ولم يشعر بتكلفتها وبالثمن الذي يجب أن يدفعه، فكانت عملياته الجهادية والنوعية الهم الأكبر لرابين وجنرالاته، وكم تمنى أن يستيقظ ليجد غزة قد ابتلعها البحر، لقد أصبح العقل كابوسًا طارد العدو في أحلامهم، وقدرًا أحال حياتهم رعبًا، وأملاً عاشه الصغار والكبار، وقد استطاع أن يرتقي بالحركة الإسلامية مرتقىً جعلتها تتصدر العمل العسكري وتطوره في وقت تراجع فيه الآخرون بعد أن اختاروا طريق التسوية والمفاوضات.



المخرج ماجد جندية كان قد تحدث حول سيناريو الفيلم قائلاً: "بالنسبة لسيناريو فيلم عماد عقل الذي كتبه الدكتور محمود الزهار نلاحظ أن الدكتور أجهد نفسه في قراءة سيناريوهات عالمية من أجل كتابته السيناريو بالطريقة الصحيحة، وأن كتابة السيناريو تمت بشكل احترافي، ويصلح لأن يكون فيلمًا روائيًّا سينمائيًّا ضخمًا بحجم نضال ومقاومة الشهيد عماد عقل... السيناريو غطى كافة جوانب حياة الشهيد عماد عقل الدعوية والجهادية والعلمية والاقتصادية والاجتماعية.. إن الفيلم استطاع تسليط الأضواء على حياة الشهيد عماد عقل بشكل كبير جدًّا منذ أن ولد مع معاناة الشعب الفلسطيني.. الفيلم تطرق إلى دور الدكان الموجود في المخيم وغطرسة جيش الاحتلال الصهيوني؛ حيت كان يعاكس النساء عند بئر المياه الموجود في المكان عندما كن يغسلن الملابس وكان عماد يعاصر هذه الأشياء في طفولة".



أحداث الفيلم- الذي صنفه البعض في مرتبة أفلام الحركة (أكشن)- لفتت الانتباه إلى إمكانات وقدرات يمتلكها الفلسطينيون لا تقف عند الحجر، بل تتقدم كثيرًا وتستخدم كل ما هو متاح كأي حركة تحرر تنظر إلى وجود عدوها على أرضها كورم خبيث لا تزول بالمناورة والانتظار والتسويف؛ وإنما بالاستئصال.

السبت، 18 يوليو، 2009

غروب الشمس وشروق القمر من واحة سيوة ( صور )

مجموعة من صور غروب الشمس وشروق القمر من واحة سيوة
لمزيد من الصور اضغط علي الصورة بالأعلي



الثلاثاء، 14 يوليو، 2009

صور : سجن الواحات بسيوة


بالتاكيد لا يخفي تاريخ سجن الواحات بسيوة علي أحد وخاصة في الفترة التاريخية التي شهدت المحنة بين جمال عبد الناصر والاخوان واعتقال اغلب قيادات الاخوان به ولعل من أشهر معتقلي ذلك السجن الموجودين علي قيد الحياة حاليا هو المرشد العام الحالي محمد مهدي عاكف .
احرص بشدة ان ازور قرية ابوشروف القديمة بسيوة والتي يقع بها السجن كلما ذهبت في احد رحالاتي الي سيوة - وهي لمن لا يعرف قرية مهجورة منذ زمن بعيد - واحرص ايضا ان اقضي بعض الوقت داخل غرف ذلك السجن الذي لم يتبقي منه الان سوي انقاض .
ملاحظة كده علي السريع : السجن لم يكن له اسوار والي عايز يهرب يهرب بس يورينا هيعمل ايه .
لمزيد من الصور اضغط علي الصورة بالاعلي



الجمعة، 10 يوليو، 2009

في سيوة


أدون لكم من سيوة .. وتحديدا من البيت الي في الصورة


الاثنين، 6 يوليو، 2009

صور جنازة مروة الشربيني

جنازة مروة الشربيني
لمزيد من صور الجنازة اضغط علي الصورة



مروة الشربيني .. بأي ذنب قتلت ؟

متضامنة مع مروة الشربيني حضرت لاستقبال جثمانها بمطار القاهرة
لمزيد من الصور اضغط علي الصورة



الأحد، 5 يوليو، 2009

لا بديل عن البديل

لمزيد من صور وقفة صحفيين البديل ضد قرار اغلاق الجريدة أضغط علي الصورة



السبت، 4 يوليو، 2009

جريدة اليسار .. لليمين دور

كان حلم جميل ..
لمزيد من صور وقفة صحفيين البديل ضد قرار اغلاق الجريدة أضغط علي الصورة



الجمعة، 3 يوليو، 2009

المسيري موحد الامة - صور نادرة من عزاء المسيري -




ممثلين للحكومة والمعارضة والاخوان في عزاء المسيري من اليسار ( مندوب رئاسة الحمهورية شيخ الازهر شابين ثم د / عبد المنعم أبو الفتوح و جمال زهران و د البلتاجي )
لمزيد من الصور أضغط هنا





الأربعاء، 1 يوليو، 2009

إذا فلسنصبر ولنحتسب


"إذا فلسنصبر ولنحتسب" بهذه المقولة والماركة المسلجة لقيادات الاخوان حصرا سوف يرد عليك قيادات الإخوان إذا سالتهم السؤال الذي تسأله مصر كلها الان وهو "هتعلموا إيه ردا علي اعتقال د. أبو الفتوح!!".

االبعض يدعي انني شاب طايش ومدون اهوج أرعن لا يعرف ما هي السياسة ولا يعرف كيف يخطط ويتريس - والكلام البطئ ده - ولكن ارجوكم استحملوني وامركم لله واقروا البوست ده لأخره.

البعض صال وجال وقال أن الاخوان سيفعلون الافاعيل وسيخرجون جيوشهم العرمم تحتل وسط القاهرة وتطالب بالافراج عن د. أبو الفتوح وأخوانه، ولوهلة شعرت أن هناك أمل؛ ولكن يبدوا أن هناك من استكثر علينا الأمل فالقارئ أمس للخبر الذي نشره خوان أون لاين) تحت عنوان الحسيني: الإخوان لا يهددون والجماعة عندما تتخذ قرارًا تعلنه والقارئ لموضوع رأي الإخوان والذي نشر الموقع اليوم سيعرف جيدا ان ما سمعه وقرأه يوم أمس لم يكن سوي اشاعات وسوف يفقد ذلك الأمل البسيط الذس ساوره ولو للحظة - أن كان من أمثالي ممن لايزال الامل يساورهم - .
اذن فالأخوان لن يتحركوا،
والسوال لماذا؟،
بحثت بجد بين الخبرين المنشورين علي موقع الجماعة عن أجابة لاسئلتي وهذا ما خلصت اليه
في النهاية.
بعد بحث طويل عن ما يمكن أن اسميه خطوات عملي
ة - فهكذا تعلمت في الاخوان أن الخطوات العملية هي المحصلة وهي المطلوبة - لم أجد سوي خطوة عملية واحدة حيث قال كاتب رأي الأخوان "نحن ندعو كل القوى الوطنية إلى إدانة هذه الحملات وفضحها والوقوف صفًّا واحدًا في وجه الاستبداد والفساد"، وانا ابشر الأخوان فحركة كفاية - الميتة اكلينكيا - أدانت الاعقالات ويبقي السؤال ما هي نتيجة الادانة؟، بالبلدي "يافرحتي بادانة كفاية" هل اعادت لنا ادانة كفاية ضحكة الدكتور جمال عبد السلام وسمره معنا في أحدي القوافل الاغاثية في مدن العريش ورفح بعد يوم عمل طويل؟
قارئ رأي الاخوان بعد ذلك سيلاحظ أنه لا يحوي الا أشارات توكد أن الاخوان لن يتحركوا حيث يقول البيان "
أن هذه الحملات الظالمة لن تفتَّ في عضدنا، ولن تصرفنا عن دعوتنا أو تعيق مسيرتنا، فضلاً عن أن تستفزنا للخروج عن منهجنا وطريقنا في الإصلاح والتغيير السلمي المتدرج "
؛ كسبنا صلاة النبي.. وماذا بعد التدرج ؟ هل يعقل أن جماعة في حجم وقوة الأخوان لا تزال كل هذه المدة تتدرج؟ ولم يصل تدرجها بعد لذروته؟ أسئلة تحتاج الي أجابة وبشكل قاطع.

أدعوا قادة الأخوان الي زيارة موقع يوتيوب وان يكتبوا في خانة البحث الخاصة به كلمة أيران بأي لغة ويشاهدوا العشرات والعشرات من الكليبات لثورة بضعة شباب ايرانين - لا يمثلون باي حال من الاحوال لا اغلبية ولا حتي بضعة الالاف - الا انهم ارادوا ان يصلوا بصوتهم الي العالم كله وان تهز تلك الاصوات اركان جمهورية ضخمة في حجم ايران.

قد اختلف مع متظاهري ايران الا انني لا اخفي عليكم اعجابي بهم، هم قوم اقتنعوا ان لديهم حق ودافعوا عنه فما بال الأخوان الذين يؤمنون أن ما هم فيه جهاد وانهم يدعون الي الله وليسوا فقط مجرد قوم يمارسون السياسة.

وفي حالة تعذر الوصول الي الانترنت اطالب قادة الجماعة بقرأة كتاب "مدافع ايات الله" لهيكل والذي يصف فيه كيف قامت ثورة ايران؛ فهذه الثورة تدرجت حتي وصلت الي ذروتها في بضعة اسابيع فقط.
هكذا تعلمت في رحاب الاخوان، أن أدافع عن حقي مهما كان الثمن وان أموت دونه.

يدور داخلي الكثير من الكلام اريد ان اقوله الا انني وجدت الكثير مما يدور بخلدي في مقال رائع نشر أمس للكاتب الصحفي أبراهيم عيسي رئيس تحرير جريدة (الدستور( ورغم اختلافي معه الا أنني لا أملك سوي ان ارفع له القبعة علي ذلك المقال الرائع واقول له "عبرت عن الالاف والالاف من شباب الاخوان".
أتخيل الان مشهد فضيلة المرشد العام وهو جالس خلف مكتبه في المنيل والذي تطل نافذته علي كوبري المنيل الخشبي الذي يعبر مجري النيل وهو ممسكا بين يديه عدد الدستور ويقرأ مقال أبراهيم عيسي بتمعن شديد وداخل خلده يدور مشاهد من محنة الاخوان الشهيرة مع العهد الناصري عام 1954، أعرف أن القرار صعب ولكن سيدي فضيلة المرشد أصبح القرار ضرورة.

ختاما أرسل اليكم اساتذتي د.عبد المنعم أبو الفتوح ود. جمال عبد السلام وأخوانهم داخل السجون الف سلام الي أن يجمعنا الله قريبا لكني لا اتمني ان يكون هذا الاجتماع داخل اسوار مزرعه طرة ولكن داخل ميدان التحرير ونحن نشارك في مظاهرات الاطاحة بالفرعون واسرته ونظامه من الحكم - ده في حالة أن استمعت الجماعة لرأي عيسي - أما في حالة الصبر والاحتساب فابشر الاخوان ان اللقاء سيكون داخل اسوار المزرعة ولكن هذه المرة معنا فضيلة المرشد العام.

شارك مع اصدقائك

Share |